الأهلي يعلن حضور جماهيره لمباراة بيراميدز

أعلن شريف فؤاد، المتحدث الرسمي باسم مجلس إدارة الأهلي، عن إقامة مباراة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أمام فريق بيراميدز، والمقرر لها اليوم الخميس على ملعب بتروسبورت، ضمن الجولة الـ25 المؤجلة من مسابقة الدوري الممتاز، بحضور الجماهير.

وكانت الساعات الماضية قد شهدت أزمة كبيرة حول المباراة، بعد أعلن اتحاد الكرة إقامة اللقاء دون حضور جماهير والإكتفاء بأعضاء مجلس إدارة الناديين فقط، بناء على طلب الجهات الأمنية، وذلك بعد أن مقررا في البداية أن تقام المواجهة وسط حضور 5 آلا مشجع، وفقا لما تم الإتفاق عليه مسبقا بين الأندية واتحاد الكرة والأمن ووزارة الرياضة.

رفض الأمن إقامة المباراة بحضور جماهيري كبير دعا الأهلي للإعتراض على هذا الموقف وتسجيل اعتراضه مكتوبا لدى الأمن واتحاد الكرة، وإعلانه التمسك يحضور جماهيره للمباراة، مثلما حضرت جماهير الفرق الأخرى الزمالك والإسماعيلي مباريات فرقها أمام بيراميدز في الدوري، كما عقد المجلس اجتماعا طارئا مساء الأربعاء، للتباحث حول الأمر وإعلان الموقف النهائي من المباراة.

وقال فؤاد في تصريحات لقناة الأهلي، عقب اجتماع مجلس الإدارة: “الاجتماع كان مثمرا للغاية في ظل الاتصالات التي قام بها محمود الخطيب، رئيس النادي مع المسئولين والمعنين في الدولة وتم حل الأزمة والمباراة ستقام غدا بحضور الجماهير”.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم مجلس الأهلي: “دون الدخول في أي تفاصيل المباراة ستقام بحضور الجماهير، وذلك بعد الصورة المشرفة التي قدمتها جماهير الأهلي في مباراة صن داونز ببطولة دوري أبطال إفريقيا، ونقدم الشكر للدولة ومؤساستها على حل الأزمة والسماح بحضور الجماهير”.

وكان المجلس الأحمر أصدر بيانا أثناء اجتماعه الطاريء جاء كالتالي:-

«يعقد مجلس إدارة النادي، برئاسة الكابتن محمود الخطيب، اجتماعًا طارئًا، الآن؛ لمناقشة الموقف كاملًا بخصوص مباراة الأهلي وبيراميدز في الدوري، المقرر لها، غدًا الخميس، على ملعب بتروسبورت.. جاء ذلك نظرًا لعدم تلقّي النادي ردًا مكتوبًا من الجهات الأمنية أو اتحاد الكرة بشأن الحضور الجماهيري في مباراة الغد.. وكان محمد مرجان، المدير التنفيذي للأهلي، قد حضر الاجتماع الأمني الخاص بالمباراة، والذي جرى مساء أمس، وأبلغ الجهات الأمنية رفض مجلس إدارة النادي الاتجاهَ المطروحَ لإقامة المباراة بدون جماهير، لعدة أسباب، أوّلها؛ أن الفريقيْن المنافسيْن للأهلي على صدارة الدوري — وهما الزمالك وبيراميدز — لعبا مباراتهما معًا في الدور الأول على نفس الملعب، وبحضور جماهيري. السبب الثاني؛ أن نادي بيراميدز تمسك بحقه المشروع في المباراة الأولى في الدور الأول، وأقامها على ملعب الدفاع الجوي “غير المسموح فيه بالحضور الجماهيري”، ولم يعلّق الأهلي حينذاك، رغم حرمان جماهيره من حضور اللقاء.. السبب الثالث؛ أن كل المكاتبات الواردة من اتحاد الكرة إلى النادي طوال الشهور الماضية، حتى تاريخه، لم يتم الإشارة فيها إلى إقامة مباراة الغد بدون جماهير، خاصة أن الأهلي اختار لمبارياته الملاعب المسموح فيها بالحضور الجماهيري؛ سواء استاد السلام الذي تم إغلاقه استعدادًا لاستضافة مباريات الأمم الإفريقية؛ أو ملعب بتروسبورت.. وبالتالي، فإن إقامة مباراة الأهلي وبيراميدز دون جماهير يعني إهدارًا واضحًا لمبدأ تكافؤ الفرص بين الأندية المتنافسة، وانتهاكًا لحقوق جماهير الأهلي التي كانت على مستوى المسئولية في كافة المناسبات الرياضية الكبرى.. لذا، أبلغ العميد محمد مرجان الجهات الأمنية رفض ناديه لهذا الاتجاه في الاجتماع الذي سبق الإشارة إليه.. في المقابل، أفادت القيادات الأمنية، أمس، أنها ستقوم بمخاطبة اتحاد الكرة بقرارها النهائي، والذي يقوم بدوره كالمعتاد بإبلاغ النادي الأهلي بالقرار النهائي بخصوص الحضور الجماهيري.. ولَمّا قد مرّ الكثير من الوقت، ولم يتلقَ النادي أي ردود رسمية بخصوص ذلك، فقد دعا الكابتن محمود الخطيب إلى اجتماع طارئ لمجلس الإدارة؛ لاتخاذ ما يراه مناسبًا لحفظ حقوق النادي».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.