رئيس الصندوق الدولى للتنمية الزراعية يزور اليوم مشروعات ببنى سويف

يزور رئيس الصندوق الدولى للتنمية الزراعية (إيفاد)، جيلبير أنغبو، اليوم مشروعى الصندوق فى بنى سويف. يرافقه خلال الزيارة الدكتورة خالدة بوزار، مديرة شعبة الشرق الأدنى، وشمال افريقيا وآسيا الوسطى، وأوروبا فى الصندوق، ودينا صالح مديرة مكتب الصندوق شبه الاقليمى فى القاهرة.

وحل تفاصيل المشروعين ذكر المكتب الإعلامى للأمم المتحدة فى مصر أن مشروع تحسين دخل الريف من خلال تحسين السوق، يركز على سبعة محافظات وهى قنا، وسوهاج، وأسيوط، والمنيا، وبنى سويف، والبحيرة، وكفر الشيخ.

ويستهدف أصحاب الحيازات الصغيرة والعمال الأميين من غير ملاك الأراضى، والشبان العاطلين عن العمل، والنساء، والأسر التى تعيلها النساء، والمشروعات الريادية الصغيرة والمتوسطة. ويهدف المشروع للمساعدة على تقليص الفقر الريفي. ويسعى المشروع لزيادة دخل 50 ألف أسرة ريفية عبر دمجهم فى سلاسل القيم الزراعية. وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع 108.2 مليون دولار أميركى.

أما مشروع تطوير الرى فى المزارع بالأراضى القديمة، يهدف إلى رفع كفاءة استخدام مصادر المياه المهددة بالتغير المناخى، وزيادة عدد السكان، والتصنيع، والإدارة السيئة للمياه.

كما يسعى إلى تحسين سبل عيش المزارعين من أصحاب الحيازات الصغيرة الذين يزرعون ما معدله (3 أفدنة) من الأراضى، وغير ملاك الأراضى، والشباب العاطل عن العمل، وأفراد الأسرة التى تعيلها سيدة.

ويتوقع أن تسهم استثمارات المشروع فى خلق فرص عمل موسمية لأكثر من 21 ألف فقير فى المناطق الريفية فى أسيوط، وقنا، وسوهاج وكفر الشيخ والبحيرة. وتركز نشاطات المشروع على رفع القدرات لاتحادات مستخدمى المياه، وإصلاح البنية التحتية للرى لأكثر من 12 ألف هكتار من الأراضى، والتعريف بأنظمة إدارة المياه، ودعم اتحادات التسويق ورفع الدخول والتوظيف فى الشركات والمشروعات الصغيرة. وتبلغ التكلفة الاجمالية للمشروع 92.1 مليون دولار أميركى.

مما يذكر أن الصندوق الدولى للتنمية الزراعية يستثمر فى السكان الريفيين من أجل تمكينهم بغرض الحد من الفقر، وزيادة الأمن الغذائى، وتحسين التغذية، وتعزيز قدرتهم على الصمود.

ومنذ عام 1978، قدم الصندوق 21.5 مليار دولار أمريكى فى صورة منح وقروض بأسعار فائدة منخفضة لتمويل مشروعات استفاد منها حوالى 491 مليون شخص.

وعلى مستوى مصر قام الصندوق بالاستثمار بـ 14 مشروعا وبرنامجا للتنمية الزراعية، بقيمة تبلغ 1.112.02 مليون دولار أميركي. والتى تم تصميمها ليستفيد منها قرابة 7 ملايين مصرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.