وزيرة الهجرة تشارك في اجتماع لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب.. السفيرة نبيلة مكرم: تسليط الضوء على النماذج المصرية الناجحة في أفريقيا سيكون حافزا للمصريين للمشاركة في السوق الأفريقية

 

وزيرة الهجرة: “صوت مصر في افريقيا” هدفها التعاون والاستفادة من خبرات المصريين في القارة السمراء

التنسيق لتنظيم زيارات للدول الأفريقية للتعرف على احتياجاتهم بالتعاون مع المصريين في أفريقيا

مثمنا اقتراح وزيرة الهجرة.. رئيس اللجنة: الزيارات للدول الأفريقية لها أهمية كبيرة لتعزيز التواجد المصري بها

 

 

شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، في اجتماع لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب برئاسة النائب شريف الجبلي، وحضور النائب عمرو حسين هندي والنائب سعداوي راغب ضيف الله وكيليّ اللجنة، والنائبة رشا أبوشقرة أمين السر، وبحضور الأستاذة سارة نبيل معاون وزيرة الهجرة، والسادة النواب أعضاء اللجنة.

في بداية الاجتماع، رحب النائب شريف الجبلي رئيس اللجنة بوزيرة الهجرة، مثمنا الجهد المبذول في وزارة الهجرة التي تعمل على ملف مهم، وهو التواصل مع المصريين بالخارج وتلبية احتياجاتهم، مؤكدا أن المصريين بالخارج هم القوى الناعمة ويبرزون الصورة المشرفة لمصر بالخارج، مضيفا: “ويجب أن نعمل جميعا والجهات المعنية سويا وكتلة واحدة لخدمة قضايا الوطن”.

وأعربت السفيرة نبيلة مكرم عن سعادتها لحضور الاجتماع للحديث عن المصريين بالدول الأفريقية وكيفية التعاون معهم والاستفادة من خبراتهم ومعرفتهم بالاحتياجات الأفريقية على أرض الواقع، لفتح أوجه تعاون كثيرة للدولة المصرية بالقارة السمراء، وذلك تماشيا مع توجه الدولة واهتمام القيادة السياسية بأفريقيا، لافتة إلى أنه تم اطلاق مبادرة “صوت مصر في افريقيا”، لتحقيق هذا الهدف.

وأضافت وزيرة الهجرة، أنه لابد من توحيد الجهود وتضافرها، مقترحة تنظيم عدد من الزيارات للدول الافريقية بالتنسيق مع المصريين المتواجدين هناك، بمشاركة السلطة التنفيذية ممثلة في وزارة الهجرة والتشريعية ممثلة في البرلمان، إلى جانب القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني لمعرفة الاحتياجات بهذه الدول وبحث تعزيز التعاون بين مصر والدول الأفريقية في كافة المجالات سواء التجارية والاقتصادية والثقافية والبرلمانية والصحية والصناعية وغيرها من أوجه التعاون.

واشارت السفيرة نبيلة مكرم، إلى تجربة محمود صقر، وهو مصري مقيم في دولة رواندا، باعتباره مثالا للمصريين المقيمين في أفريقيا وأحد النماذج المصرية الناجحة هناك، حيث لديه مشروعه الخاص وحقق المزيد من النجاحات بالشراكة مع الجانب الرواندي.

وفي السياق ذاته، استعرضت سارة نبيل، معاون وزيرة الهجرة تفاصيل تجربة محمود صقر في رواندا، مشيرة إلى أن هذه التجربة من الممكن أن تفتح الباب للتعاون مع الدول الأفريقية وتعميمها والاستفادة منها بكافة الدول بالقارة، وعقد شراكات وإطلاق مشروعات في مجالات متنوعة، من بينها: تصنيع الفاكهة وتجفيفها، واللحوم والصناعات المتعلقة بها، وصناعة الآلات الزراعية، متابعة: “من الممكن أن ننشئ مصانع مصرية بهذه الدول لتوفير احتياجاتهم من هذه الصناعات، ومن الممكن أيضا أن ندخل السوق الأفريقي عن طريق التعاون في مجال النقل والصحة وغيرها من المجالات”.

وفي هذا السياق، أكدت السفيرة نبيلة مكرم أن تسليط الضوء على هذه النماذج المصرية الناجحة في أفريقيا سيكون حافزا للمصريين للمشاركة في هذا السوق الواعد المليء بالفرص، لافتة إلى أن الوجود المصري في السوق الأفريقية أمر مهم جدا، وبدأنا العودة إليه بفضل توجيهات القيادة السياسية.

وأوضحت وزيرة الهجرة أنه خلال هذه الفترة يتم التحضير للنسخة السادسة من سلسلة مؤتمرات مصر تستطيع، وهي النسخة التي تم تخصيصها لمناقشة قضية الصناعة والتي تتضمن العديد من المحاور منها صناعة السيارات وصناعة الغزل والنسيج وصناعة الأدوية، لافتة إلى رغبتها في أن يتم ضم محور يناقش الصناعة في أفريقيا.

ومن جانبه، ثمن رئيس اللجنة النائب شريف الجبلي، اقتراح السفيرة نبيلة مكرم بتنظيم عدد من الزيارات للدول الافريقية، مبديا استعداده للمشاركة في هذه الزيارات ممثلا عن مجلس النواب، حيث إن لهذه الزيارات أهمية كبيرة لتعزيز التواجد المصري في إفريقيا والتعاون مع كافة الدول بها، مؤكدا أنه لا بُد من نشر اللغة العربية والثقافة المصرية في أفريقيا، والتعاون مع المصريين الموجودين هناك.

وجهت السفيرة نبيلة مكرم الشكر والتقدير لرئيس اللجنة الموقرة وأعضائها وكافة الحضور من اللجان المختلفة، مشيدة بمقترحاتهم وبالتعاون والتنسيق بين الجهات التشريعية والتنفيذية والاستئناس بتوجيهات ومقترحات السادة النواب صوت الشعب وممثليه.

وفي ختام الاجتماع، تم التوافق على التنسيق لتنظيم زيارات للدول الافريقية للتعرف على احتياجاتهم بالتعاون والتنسيق مع المصريين المقيمين في أفريقيا، بوفد يضم كافة الجهات المعنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.