وزير التعليم العالي يكرم طلاب جامعة عين شمس الفائزين بالمركز الأول في مسابقة كأس العالم “إناكتس” لعام 2022

 

كتب- محمد السويدي

كرّم د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، فريق طلاب جامعة عين شمس، الفائزين بالمركز الأول في مسابقة كأس العالم Enactus التى أقيمت في مدينة بورتوريكو للعام 2022، بمشاركة 32 دولة، بحضور د. طايع عبداللطيف مستشار الوزير للأنشطة الطلابية، ود. أيمن فريد مستشار نائب الوزير لشئون التوظيف والابتكار وريادة الأعمال، ود. عمر الحسيني عميد كلية الهندسة، ود. سلوى رشاد عميد كلية الألسن، د. خالد كيرة رئيس قسم الرياضيات والفيزيقا الهندسية، والمُشرف على الفريق بجامعة عين شمس.

وأكد الوزير حرصه على مُقابلة الطلاب وتكريمهم بشكل شخصي تقديرًا لإنجازهم، مشيدًا بالفوز الذي حققوه، مشيرًا إلى أن هذا الإنجاز يؤكد على مكانة وتميز الجامعات المصرية، وكذلك تميز جامعة عين شمس العريقة، مقدمًا التهنئة لأسرة جامعة عين شمس على فوز طلابها.

وأكد الوزير ثقته في طلاب الجامعات وقدراتهم، وتميزهم على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، مشيرًا إلى تقديم الوزارة الدعم الكامل للطلاب المُتفوقين في كل المجالات، ومساعدة الطلاب المُبتكرين والمُخترعين لتنفيذ مشروعاتهم وتطبيق اختراعاتهم، وتوصيلهم بالجهات ذات الصلة بابتكاراتهم في سوق العمل والصناعة.

وأعرب الوزير عن إعجابه بالمشروع الذي قام الطلاب بتنفيذه لفائدته العلمية والعملية على البيئة، والعائد الاقتصادى من تطبيقه، داعيًا الطلاب وشباب الباحثين لتوجيه ابتكاراتهم لخدمة المجتمع، وتقديم الأفكار الإبداعية الخلاقة التى تُسهم فى خلق مشروعات تنموية تفيد المجتمع، وتساهم فى التغلب على مشكلاته، مشيرًا إلى توجه الوزارة لتشجيع التعليم القائم على التدريب من أجل دفع الطلاب للتوجه لريادة الأعمال، ومساعدتهم لبدء مشروعات فى تخصصاتهم، واكتساب خبرة العمل أثناء الدراسة.

ومن جانبه، أعرب د. عمر الحسيني عميد كلية الهندسة عن اهتمام الفريق بتحقيق التعاون مع الكليات المختلفة والتنسيق بينها تنفيذًا لرؤية الدولة، مضيفًا أن هذه الكأس تعد السادسة للجامعات المصرية في مسابقات Enctus منذ إنشائها، بالإضافة إلى حصول مصر على المركز الثاني مرتين سابقتين.

وأعربت د. سلوى رشاد عميد كلية الألسن عن شكرها وتقديرها للوزير على تكريم الفريق، مؤكدة على التنسيق التام بين كليات التخصصات الإنسانية والعملية لتكوين فريق عمل مُتكامل وتحقيق نتائج مُشرفة على المستوى العالمي.

وقد فاز الطلاب بالمركز الأول على مستوى الجمهورية، الذى أهلهم للمشاركة فى المسابقة العالمية، وحصل الطلاب على المركز الأول فى المسابقة عن مشروعهم القائم على استخلاص مادة Chitosan من قشريات جراد النيل، وتحتوى هذه المادة على نسبة تتراوح من 40 إلى 60% من الكيتين المُستخدم فى استخلاص الشيتوزان، وتُمثل المادتان قيمة عالية لاستخدامهما في صناعات عديدة منها صناعة الأدوية ومستحضرات التجميل.

وخلال اللقاء، عرض الطلاب أهمية مشروعهم والفائدة المرجوة من تطبيقه بتوفير حل صديق للبيئة وتحقيق مشروع دون أى مُخلفات، كما يتم استخدام جسم الجراد لصناعة علف الدواجن كبديل أرخص للأعلاف، وسد احتياج السوق المحلى للأعلاف، خاصة أن قشور جراد النيل تحتوى على نسبة من البروتين تصل إلى حوالى 20 إلى 30%، وهي مناسبة للغاية كعلف حيواني وتأثيرها في تغذية الدجاج أفضل من العلف العادي، كما تمكّن الفريق من إنتاج مبيدات زراعية حيوية صديقة للبيئة، وتصنيع فلتر لتنقية المياه.

وقام الوزير بتسليم الطلاب ميداليات تقديرًا لإنجازهم، وقدم الطلاب الشكر من جانبهم للوزير على هذا التكريم، مُعربين عن تقديرهم لاستضافتهم والاحتفاء بفوزهم وبمشروعهم، وأكدوا على الاستمرار في الاجتهاد العلمي للوصول إلى أفضل النتائج العلمية والبحثية.

يذكر أن المسابقة ضمت فى المجموعة الأولى “مصر والمكسيك، وألمانيا، وقرغيزستان”، وضمت المجموعة المتأهلة إلى الدور التالى “مصر، ونيجيريا، والبرازيل، والمغرب”، وفازت جامعة عين شمس فى الدور النهائي على المجموعة الأخيرة التي ضمت “تونس، وإنجلترا، وكندا” لتحصل بذلك على كأس العالم في المسابقة.

ويضم الفريق 350 طالبًا من كليات، (الهندسة، والعلوم، والطب، والصيدلة، والزراعة، والتجارة، والألسن)، و 45 طالبا فى الفريق المنفذ، ومثَّل الفريق من طلاب كلية الهندسة: “محمد سعد، زياد وجيه، حبيبة زغيب، مريم نوح، عمر عماد، تسنيم أحمد”، ومن طلاب كلية الألسن: “فاطمة ياسر، جمانة سامح، شيماء صلاح”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.