وزيرة البيئة تشهد توقيع مذكرة تفاهم بين جهاز شئون البيئة وشركة سانوفى مصر

كتبت-صباح الحكيم .
شهدت أمس الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة توقيع مذكرة تفاهم  للتعاون المشترك بين جهاز شئون البيئة ويمثلها فى التوقيع الدكتور على أبو سنة الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة،وشركة سانوفي مصر المتخصصة في مجال صناعة الأدوية ويمثلها في التوقيع الدكتور شريف عمر مدير عام شركة “Sanofi Consumer Healthcare ” فى مصر والسودان، وذلك بهدف المساهمة في البرامج والمبادرات التوعوية التي أطلقتها وزارة البيئة والمشاركة فى المبادرة  الرئاسية”إتحضر للأخضر” والتى تهدف إلى رفع الوعي البيئي لدى كافة فئات المجتمع وتنفيذ أنشطة توعوية لحماية البيئة والحفاظ عليها.

واعربت الدكتورة ياسمين فؤاد عن سعادتها للاهتمام المتزايد للقطاع الصحى بقضايا البيئة، نظراً للارتباط الوثيق بين البيئة والصحة، مؤكدة على ان وجود نظام بيئى صحى متكامل سوف يضمن العيش الكريم على كوكب الأرض، مشيرة الى اهمية توقيع هذا البرتوكول نظراً للأحداث العالمية التى تحدث حاليا من حدة  آثار تغير المناخ وقوتها من حيث ارتفاع درجات الحرارة، واختلاف الطقس من سيول واعاصير وامطار غزيرة وغيرها. وهو ما سيترتب عليه التأثير على الغذاء والمياه والمبانى والانتاج وغيرها من أنماط الحياة، ومن هنا كان اهتمام الحكومة المصرية بالعمل على دمج البعد البيئي فى كافة قطاعات الدولة، موضحة سعى وزارة البيئة إلى توسيع قاعدة الشراكات مع كافة فئات المجتمع لنشر فكرة مراعاة البعد البيئي فى كافة القطاعات.

وحول فكرة توزيع دراجات هوائية على الفائزين بالمسابقة التى ستنطلق فى اطار البرتوكول ، أكدت وزيرة البيئة ان تلك الدراجات تعد رسالة من الشباب المصرى للعالم كوسيلة للنقل المستدام وتساعد على تقليل الانبعاثات، مشيرة إلى ان مثل تلك الأفكار نريد ان نؤكد من خلالها على ضرورة أن يكون فكر الأجيال القادمة مختلف وان تصبح البيئة جزء من حياتهم، وأن يستكملوا تلك المسيرة. مؤكدة على أهمية مسابقة الزمن لإصلاح ما تم افساده فى البيئة ، مشيرة إلى أن المجتمع ككل مسؤل ولابد ان يتشارك الجميع، موضحة أنه سيتم  استكمال هذا التعاون المشترك خلال العام القادم فى اطار استضافة مصر  لقمة التغير المناخى القادم cop27، موجهة الدعوة للجميع بالتعاون لانجاح هذا الحدث العالمى الهام، ولنبعث برساله قوية للعالم ان المصريبن جميعا متحدين حول هدف واحد وهو اظهار الدولة المصرية بصورة مشرفة ، وتقديم نموذج للدول النامية وخاصة الافريقية لما تستحقه لها ولشعوبها.

واشارت وزيرة البيئة  أن توقيع مذكرة التفاهم يأتى فى إطار ما تقوم به وزارة البيئة وجهاز شئون البيئة من جهود لحماية البيئة وتنميتها، وإنطلاقا من سعي الجهاز للحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية وحسن استغلالها وعدم استنزافها ومراعاة حقوق الأجيال القادمة، وذلك من خلال المشاركة مع كافة الجهات والمؤسسات المختلفة على المستوى الوطني من أجل الإدارة الرشيدة والمستدامة والحد من التلوث ودعم تنفيذ السياسات البيئية للحد من الانبعاثات الملوثة للهواء والتي تؤثر على صحة الإنسان والبيئة، وهو الأمر الذي يتسق مع رؤية الدولة المصرية 2030 والخطط والمبادرات التنموية التي أطلقتها الدولة، واتساقًا مع المبادرة الرئاسية “اتحضر للاخضر”.

وتتضمن مذكرة التفاهم إطلاق وزارة البيئة مسابقة للجمهور بكافة محافظات الجمهورية على الموقع الالكترونى للوزارة ضمن مبادرة ” إتحضر للأخضر ” تشمل على أسئلة متعلقة بحماية البيئة وتنميتها والأمراض المترتبة على تلوث الهواء وخاصة أمراض الحساسية.على ان يتقدم المتسابق بالإجابة على الموقع الالكترونى للوزارة ،وسوف يتم تقييم الاجابات من خلال وزارة البيئة والإعلان عن الفائزين ، وتشمل  الجوائز  2000 دراجة هوائية مقدمة من تلفاست احدى منتجات شركة سانوفى مصر.

هذا ومن المقرر ان تتم المسابقة على ثلاث فترات زمنية لمدة عام كامل  ( 500 فائز فى المرحلة الاولى و500 فائز فى المرحلة الثانية  ،ثم 1000 فائز فى نوفمبر 2022   خلال انعقاد مؤتمر “COP 27 ” بشرم الشيخ). 

ومن جانبه قال الدكتور شريف عمر أن شركة سانوفى مصر تتشرف كشركة متخصصة فى مجال الرعاية الصحية أن تكون من اول الشركات التى تقوم برعاية مبادرة ” اتحضر للاخضر” لزيادة الوعى البيئى كجزء من استيراتيجية الشركة للخدمة المجتمعية. حيث أن رفع الوعى يساهم بقدر كبير فى الوقاية من العبأ الذى ممكن ان يؤثر على الصحة و بالتالى على انتاجية الفرد فى المجتمع .مضيفا أن مشاركتنا ودعمنا لهذه الحملة تهدف الى زيادة الوعى البيئى بين أوساط المجتمع و هى رسالة تشجيع لكل أفراد الاسرة وكافة شرائح المجتمع للتصدي للتحديات البيئية والحد من تلوث الهواء الذى يؤثر بصورة مباشرة على صحة الإنسان ويترتب عليه تعرضه للإصابة بالعديد من الأمراض مثل الحساسية والربو واضطراب الانسداد الرئوي المزمن.”

وأوضحت غادة ميشيل رئيس قطاع الاتصالات والخدمة المجتمعية بالشركة ان شركة سانوفي مصر   تساهم فى دعم أهداف التنمية المستدامة فى مجال الحفاظ على البيئة من خلال تطبيق برامج لتوفير الطاقة وترشيد الاستهلاك مثل طرح اللمبات الموفرة للطاقة في جميع مبانى الموقع، وطرح أنظمة الخلايا الشمسية.، كما بدأت شركة سانوفي منذ عام 2010 الانتقال من استخدام الكهرباء إلى استخدام الغاز الطبيعي مما أدى إلى توفير 52% من إجمالي استهلاك الطاقة، كما تستخدم الشركة فى مجال اعادة تدوير المياة منهجيات عالية التقنية لتوفير المياه  لضمان أقصى استخدام لها. وعلى ذلك تم البدء بإعادة تدوير المياه المستخدمة فى صناعه الامبولات عام 2014 والذى قام بتوفير 80% من استهلاك المياه المستخدمة فى عملية التصنيع، كما قامت الشركة فى مجال إدارة المخلفات تم تخصيص أماكن معزولة للمخلفات الخطرة كما تم عقد شراكة مع احدى الشركات المتخصصة لمعالجة جميع المخلفات و اعاده تدويرها مما أدى الى زيادة اعاده تدويرها بنسبه 84% وقد ساعدت كل هذه التقنيات المتبعه في التخفيف من الآثار السلبيه على البيئة (الانسان ، الطاقة ، الماء، التربة).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.