حقيقة حذف أجزاء من مناهج الابتدائية والإعدادية خلال الفصل الدراسى الأول

نفى المركز الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء، صحة ما انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء، بشأن إصدار قرار بحذف أجزاء من المناهج التعليمية للمرحلتين الابتدائية والإعدادية خلال الفصل الدراسي الأول لعام 2021-2022.

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في بيان اليوم الخميس، إنه بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لإصدار أي قرارات بحذف أجزاء من المناهج التعليمية للمرحلتين الابتدائية والإعدادية خلال الفصل الدراسي الأول لعام 2021-2022، وإنه لم يتم إصدار أي قرارات رسمية بهذا الشأن.

وشددت على التزام المدارس بكافة محافظات الجمهورية بتطبيق الخريطة الزمنية وفقًا لخطة توزيع شرح المناهج الدراسية المقررة على المرحلتين الابتدائية والإعدادية، خلال الفصل الدراسي الأول لعام 2021-2022، دون حذف أي جزء منها.

ونوه بأن وزارة التربية والتعليم، أشارت في ردها إلى إتاحة العديد من المنصات الإلكترونية التي يمكن للطلاب الاستفادة منها في تحصيل وفهم المناهج الدراسية كعنصر مكمل للحضور بالمدارس، مُناشدةً الطلاب وأولياء الأمور عدم الانسياق وراء مثل تلك الأخبار المغلوطة مع استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.
وأنهى المركز بيانه مناشدًا وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور، وفي حالة وجود أي شكاوى أو استفسارات يرجى الدخول على الموقع الإلكتروني للوزارة (moe.gov.eg).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.