رئيس الوزراء يتابع موقف الخطة الإعلامية والتوعوية للمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية

كتبت: د. صباح الحكيم

 

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مساء اليوم، اجتماعا؛ لمتابعة موقف الخطة الإعلامية والتوعوية للمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، وذلك بحضور الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتورة أميرة تواضروس، مدير المركز الديموجرافي بوزارة التخطيط، والدكتور عمرو عثمان، مساعد وزيرة التضامن الاجتماعي، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، والدكتورة أمال ذكى، مستشار برنامج “وعي” للتنمية المجتمعية، ومسئولى الشركة المسئولة عن الحملة.

 

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بالإشارة إلى أن لقاء اليوم يأتي فى إطار المتابعة الدورية للموقف التنفيذي للمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، مؤكداً على أهمية دور الخطة الإعلامية والتوعوية فى التوضيح والكشف عن المزيد من التحديات الاجتماعية والاقتصادية الناتجة عن قضية الزيادة فى معدلات النمو السكاني، وآثار ذلك على ما يتم من أعمال تنمية فى مختلف القطاعات، حيث إن النمو السكاني المتزايد من شأنه أن يسهم فى انخفاض جودة حياة المواطنين.
وجدد رئيس الوزراء الإشارة إلى أن المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، يستهدف فى المقام الأول تحسين مستوى الخصائص السكانية للمواطنين، من خلال الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة فى العديد من القطاعات، هذا إلى جانب توفير فرص العمل، وتحقيق التمكين الاقتصادي للمرأة المصرية، فضلا عن دوره فى ضبط معدلات النمو السكاني.

 

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأنه تم خلال الاجتماع، استعراض الاستراتيجية الإعلامية والتوعوية للمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، وما تتضمنه من برامج ورسائل تنويرية لعدد من الفئات المستهدفة، وذلك تحقيقاً لرفع وعي المواطنين بمخاطر وتحديات قضية الزيادة السكانية.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.