فوز طبيب مصرى بالمنصب الأول لأفضل بحث عالمي لسنة 2017 :2018 ا.د. أسامة دياب …الأستاذ بقسم القلب جامعة عين شمس. عالم عبقري يعمل في صمت لخدمة البشرية

كتبت- هاله الابراهيمى

عقد المؤتمر السنوي الخامس و الأربعون لجمعية القلب المصرية (2018 CardioEgypt) بالتعاون مع الجمعية الأوروبية لأمراض القلب

قدم خلالها المؤتمر أحدث ما توصل اليه طب أمراض القلب في العالم و حضره ما يقرب من عشرة آلاف طبيب من جميع المحافظات و من خارج مصر .. و يعتبر المؤتمر من أكبر مؤتمرات القلب في مصر و الشرق الأوسط..

و خلال حفل الافتتاح تم تكريم أساتذة القلب الذين اسهموا عالميا بالأبحاث المتميزة التي تم نشرها في مجلات علمية دولية تلقى عنها العالم أحدث ما توصلت إليه العقول المصرية من إسهامات في تشخيص و علاج أمراض القلب.
و قد فاز بالمنصب الأول لأفضل بحث عالمي لسنة ٢٠١٧ اد. أسامة دياب الأستاذ بقسم القلب جامعة عين شمس.

فكرة البحث تدور حول إجراء القسطرة للشرايين التاجية لدى المرضى المصابين بقصور في وظائف الكلى .. حيث أن إعطاء الصبغة أثناء القسطرة يؤثر سلبا على وظيفة الكلى مما قد يؤدي إلى إجراء غسيل كلوي بعد القسطرة لدى هؤلاء المرضى.
و قد استحدث اد. أسامة دياب و فريقه العلمي من جامعة عين شمس طريقة لشفط الصبغة من القلب مباشرة بعد حقنها في الشريان التاجي أثناء القسطرة .. و بالتالي لا يصل منها إلى الكلى إلا كمية قليلة لا تؤثر على وظيفتها.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.