الإعدام شنقا للمتهمين بقتل تاجر مواشي أمام ابنته في الشرقية

أصدرت محكمة جنايات الزقازيق، بالشرقية، برئاسة المستشار سلامة سالم جاب الله، رئيس المحكمة، اليوم الثلاثاء، حكمها في القضية رقم 30469 جنايات الزقازيق لسنة 2017، بالتصديق على قرار مفتي الديار المصرية، بالإعدام شنقًا لـ3 أشخاص؛ لقتلهم تاجر مواشي أمام ابنته بغرض سرقته.

وكان مستشفى الزقازيق العام، استقبل المجني عليه أ.ح.ع، تاجر مواشي، مُقيم بدائرة مركز شرطة الزقازيق، مصابًا بعدة أعيرة نارية في الصدر، وتوفي متأثرًا بإصابته.

وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة كلًا من: ح.ع، 23 سنة، فلاح، وأ.ال.ع، 25 سنة، سباك، وإ.ص، عاطل، مُقيمين جميعًا بدائرة مركز شرطة الزقازيق، وأنهم قتلوا المجني عليه أمام ابنته، وذلك بغرض سرقتة مبلغ مالي منه.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهمين، وبالعرض على النيابة العامة قررت إحالتهم محبوسين إلى محكمة جنايات الزقازيق، والتي أصدرت حكمها المتقدم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.