72% من رؤساء الشركات يخشون فقدان وظائفهم خلال العام الحالي

د ب أ

أظهر استطلاع رأي نشرت نتائجه أمس الاثنين أن 72% من الرؤساء التنفيذيين للشركات في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ يخشون من فقدان وظائفهم خلال العام الحالي بسبب اضطرابات النشاط الاقتصادي، في حين قال 94% من رؤساء الشركات إن النموذج الاقتصادي لشركاتهم يحتاج إلى تغيير شامل خلال ثلاث سنوات.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن سيمون فيركلي الرئيس التنفيذي لشركة الاستشارات الإدارية أليكس بارتنرز التي أجرت المسح القول إن هذه النسب مرتفعة للغاية، مضيفا أن “عوامل الاضطراب مثل سلاسل الإمداد وسوق العمل تتفاعل بشكل متزامن”.

وذكرت بلومبرج أن كبار رؤساء الشركات يشعرون دائما بالقلق من فقدان وظائفهم خاصة في الشركات المدرجة في البورصة حيث يظل احتمال فقدان المقعد المريح بشكل مفاجئ قائما طوال الوقت.

كانت نسبة الرؤساء الذين يخشون من الإطاحة المفاجئة بهم في العام الماضي 52% فقط.

شمل المسح الذي أجرته شركة أليكس بارتنرز أكثر من 3000 رئيس أو مدير تنفيذي في شركات تعمل في أكثر من 10 قطاعات اقتصادية مختلفة، نصف هذه الشركات تحقق إيرادات أكثر من مليار دولار سنويا.

وتتصدر موضوعات سلاسل الإمداد وسوق العمل والرقمنة قائمة اهتمام الرؤساء التنفيذيين للشركات، في حين خرجت جائحة فيروس كورونا المستجد من قائمة المخاوف العشرة الرئيسية لهم خلال العام المقبل حيث قال 3% فقط من الرؤساء التنفيذيين إن فيروس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.