وزير التموين: زيادة أسعار توريد قصب السكر هذا العام إلى 1100 جنيه للطن و1000 جنيه لطن البنجر

زعيم الأغلبية البرلمانية لحزب مستقبل وطن، ورئيس لجنه الزراعة والرى بمجلس النواب… التسعير جاء ‏بعد التوافق مع وزيرا التموين والزراعة ورُعي فيها الزيادة العالمية ‏في الأسعار

زعيم الأغلبية البرلمانية بمجلس النواب… نشكر القيادة السياسية لتقديمها ‏الدعم اللازم وزيادة أسعار التوريد

رئيس لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب … نشكر الدكتور على المصيلحى على توفير ‏السلع والتوجيه برفع أسعار التوريد هذا العام لتصل إلى 1100 جنيه ‏لطن قصب السكر و1000 جنيه لطن بنجر السكر

 

أكد الدكتور علي المصيلحي وزير التموين ‏والتجارة الداخلية أنه بعد التوافق بين الوزارة ووزارة الزراعة، وزعيم الأغلبية البرلمانية بمجلس النواب أشرف رشاد، ورئيس لجنة الزراعة ‏والري بمجلس النواب اللواء هشام الحصري تم زيادة أسعار توريد ‏قصب السكر إلى 1100 جنيه للطن هذا العام وبنجر السكر الى 1000 ‏جنية للطن.

وخلال اجتماع الوزير مع لجنة السكر بحضور زعيم الاغلبية ‏ورئيس لجنة الزراعة بمجلس النواب واللواء أحمد حسنين ‏رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية، وأيمن حسام  ‏رئيس جهاز حماية المستهلك، وأحمد يوسف نائب رئيس هيئة السلع التموينية وأحمد مهدي مستشار معالي الوزير واللواء عصام البديوي رئيس ‏شركة السكر والصناعات التكاملية، ورئيسا شركتي الجملة (العامة ‏‏– المصرية)، أن الأسعار الجديدة لقصب السكر وبنجر السكر رُعي ‏فيها ارتفاع اسعار مدخلات الانتاج بعد ارتفاع أسعارها عالمياً، ‏ومراجعة اسعار السكر العالمية آخر ٣ شهور ومراجعة مستلزمات الإنتاج من جانب وزارة الزراعة.

وأضاف وزير التموين والتجارة الداخلية أن الهدف من زيادة الاسعار ‏هذا العام جاء لإحداث التوازن المطلوب بين تكلفة الانتاج وكذلك ‏التوريد لتحقيق الربحية للمزارع.

وخلال الاجتماع قدم ‏الدكتور علي المصيلحي – وزير التموين والتجارة الداخلية الشكر ‏للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على تقديمه الدعم اللازم لزيادة ‏أسعار التوريد هذا العام، وقدم أيضا الشكر لوزارة الزراعة ووزارة ‏المالية، وأعضاء مجلس النواب، وزعيم الأغلبية، ورئيس لجنة ‏الزراعة بمجلس النواب الذين توافقوا على الاسعار الجديدة وأشار ‏إلى أن كميات استيراد السكر انخفضت هذا العام الى 300 ألف طن ‏بدلاً من 400 ألف طن العام الماضي.

من جانبه ثمن أشرف رشاد زعيم الأغلبية وكذلك رئيس لجنة ‏الزراعة بالجهد الذي بذله الدكتور علي المصيلحي وزير التموين ‏والتجارة الداخلية لتوفير السلع والنهوض بصناعة قصب السكر ‏وتطوير المصانع أيضاً لتقليل نسب الفاقد بها الى 20%.

وأكد أن ‏الأسعار التي وُضعت هذا العام لقصب السكر 1100 جنيه للطن، ‏و1000 جنيه لطن بنجر السكر قد جاءت بعد مشاورات كبيرة حُسبت ‏فيها أسعار التكلفة ومدخلات الإنتاج، والأسعار العالمية، وأشار إلى أن الدولة قامت ‏بزيادة الأسعار هذا العام نظراً لزيادة مدخلات الانتاج بعد الحرب ‏الروسية الاوكرانية وتأثيرها على استيراد مستلزمات الانتاج.

وأشار ‏الدكتور أيمن عيش مدير معهد المحاصيل السكرية بوزارة الزراعة بالاجتماع أن ‏الوزارة عملت على استنباط انواع جديدة من شتلات قصب السكر مع تغير انماط الزراعة من التقليدية إلى الحديثة باستخدام التكنولوجيا الحديثة من أجل زيادة معدلات الانتاجية في الفدان، وتم انشاء محطات في كوم امبو وفي ادفو خاصة بالشتلات، لزيادة إنتاجية الفدان ‏والنسب السكرية بالمحصول.

وأكد أن بعض هذه المحطات قد دخل ‏الخدمة والاخرين سوف يدخلا الخدمة بداية عام 2024، وأضاف أن الدولة تسعى لإشراك القطاع الخاص في زراعة ‏هذا المحصول الاستراتيجي الهام من خلال إنشاء محطات الشتلات ‏وزراعة مساحات كبيرة من قصب السكر وبنجر السكر.

وصرح المتحدث الرسمي للوزارة معاون الوزير أحمد كمال، أن المخزون الاستراتيجي من السكر يتعدى الثلاثة أشهر ‏وأن موسم توريد قصب السكر سوف تبدأ منتصف يناير القادم وبنجر ‏السكر منتصف فبراير القادم، مشيراً إلى أن إنتاج مصر من السكر ‏وصل إلى 90 %.‏

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.