وزير الإسكان يتابع سير العمل بقطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحى وخطط تطويره وموقف تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”

الجزار: قطاع مرافق المياه والصرف شهد تطوراً كبيراً خلال السنوات الماضية.. ونطبق أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيات الحديثة فى هذا المجال

 

عقد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعاً موسعاً مع مسئولى قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحى، لمتابعة سير العمل بالقطاع، وخطط تطويره، وموقف تنفيذ مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى، ومشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” لتطوير الريف المصرى.

وأكد الدكتور عاصم الجزار، أن قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحى، شهد تطوراً كبيراً خلال السنوات الماضية، حيث يتم اتباع المنهجية العلمية فى عملية التطوير، وتطبيق أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيات الحديثة فى مجال تنقية مياه الشرب، وتحلية مياه البحر، ومعالجة مياه الصرف الصحى، ونعمل ونتطلع للوصول إلى أفضل أداء ممكن.

واستمع وزير الإسكان، إلى شرح مفصل من مسئولى الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، عن خطة العمل الخمسية 2022 / 2027، لتطوير منظومة مياه الشرب والصرف الصحى بالجيزة، مؤكداً ضرورة استكمال الخطط الموضوعة وتحديثها لجميع شركات مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظات.

وأوضح مسئولو الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، أن الخطة تستهدف تحسين منظومة خدمة مياه الشرب والصرف الصحي، وتطوير أداء التشغيل والصيانة القياسي (تأهيل الحصول على شهادة “TSM” – ترشيد استهلاك الطاقة – تفعيل معايير واشتراطات السلامة والصحة المهنية – تفعيل نظم المراقبة والقياس)، وتعظيم الاستفادة من الأصول (رفع الكفاءة التشغيلية والفنية للمحطات والشبكات – إحلال وتجديد المحطات والشبكات)، بجانب التحول الرقمي وميكنة وتطوير إجراءات العمل، وترشيد الاستهلاك وتوعية المواطنين وتقديم خدمة مميزة للعملاء، ورفع كفاءة الموارد البشرية عن طريق التدريب، وتطوير نظم التكاليف وتطوير المخازن، واستبدال العدادات المعطلة وتركيب العدادات مسبقة الدفع، وحصر الوصلات الخلسة واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها، وتنشيط التحصيل.

كما قدم مسئولو الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى، والجهاز التنفيذى لمياه الشرب والصرف الصحى، عرضاً عن الموقف التنفيذى لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى الجارى تنفيذها بمختلف محافظات الجمهورية، وكذا موقف مشروعات المياه والصرف فى المراكز التى تتولى تطويرها وزارة الإسكان ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” لتطوير الريف المصرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.