رئيس هيئة الرعاية الصحية يبحث تبادل الخبرات والتعاون مع هيئات الصحة المناظرة في الدنمارك بشكل فعال خلال الفترة المقبلة

رئيس هيئة الرعاية الصحية يبحث التعاون مع الدنمارك في مجالات الرعاية الصحية المتقدمة لأصحاب الأمراض المزمنة وتدريب الكوادر الطبية

رئيس هيئة الرعاية الصحية يبحث التعاون مع الدنمارك في مجالات رقمنة الخدمات الصحية وزيادة الاستثمارات في مجال الرعاية الصحية بمصر

رئيس هيئة الرعاية الصحية يعرب عن سعادته لبحث تبادل الخبرات والتعاون مع الدنمارك .. ويؤكد: الدنمارك دولة رائدة على مستوى العالم في تقديم خدمات التغطية الصحية الشاملة بجودة عالمية

سفير الدنمارك يشيد بالطفرة النوعية لتطور قطاع الرعاية الصحية المصري .. وإنجازات هيئة الرعاية الصحية في فترة قصيرة .. ويؤكد: حرص بلاده على تعزيز علاقات التعاون الثنائية في مجالات الرعاية الصحية ورقمنة الخدمات بين البلدين

 

كتبت- أسماء إبراهيم

التقى الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، مع السيد سفند أولينج، السفير الدنماركي لدى مصر، والدكتورة هنزاده فريد، رئيس القسم التجاري بالسفارة، وذلك بمقر السفارة الدنماركية بالقاهرة، لبحث سبل التعاون.

وبحث اللقاء، سبل تعزيز التعاون بين الجانبين في عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، ومناقشة وبحث فرص التعاون الممكن إقامتها في مجالات الرعاية الصحية المتقدمة بين هيئة الرعاية الصحية والهيئات المناظرة والجهات ذات الصلة بمملكة الدنمارك، بما يعزز علاقات التعاون الثنائية في مجال الرعاية الصحية ويخدم المنافع والمصالح المشتركة للبلدين.

وناقش اللقاء، سبل تعزيز التعاون وتبادل الخبرات في مجالات التحول الرقمي للخدمات الصحية، إضافة إلى رفع قدرات وتدريب الكوادر الطبية بمراكز ووحدات طب الأسرة ومستشفيات هيئة الرعاية الصحية على أحدث بروتوكولات علاج الأمراض المزمنة، والتشخيص المبكر لها، ونشر الثقافة الصحية والتوعية للمواطنين بمخاطرها، لضمان توفير أفضل خدمة ورعاية صحية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد، تماشيًا مع اتجاهات الدولة المصرية في الارتقاء بالصحة العامة للمواطنين.

وتناول اللقاء، تكوين مجموعات عمل مشتركة بين الجانبين لتناول دراسة المواضيع ذات الاهتمام المشترك في تعزيز تطوير خدمات الرعاية الصحية والخبرات الخاصة برقمنة وميكنة الخدمات، كما أبرز اللقاء ما أتاحته منظومة التأمين الصحي الشامل من فرص استثمارية واعدة في مجال الرعاية الصحية بمصر، وأهمية مشاركة التجربة المصرية الرائدة في التغطية الصحية الشاملة والاستفادة من خبراتها.

وأشار الدكتور أحمد السبكي، إلى أن هذا اللقاء يأتي في ضوء ما توليه الهيئة العامة للرعاية الصحية من اهتمام بالغ لمنتفعي التأمين الصحي الشامل، وسعيها لتقديم حزمة من الخدمات التشخيصية والعلاجية المتقدمة، وأعرب السبكي عن سعادته بالتعاون مع الدنمارك والتي تعد من الدول الرائدة على مستوى العالم في تقديم خدمات التغطية الصحية الشاملة بنظم علاجية مطابقة لأعلى مستويات الجودة، الأمر الذي يجعل تبادل الخبرات بين الجانبين يتم بشكل فعال خلال الفترة المقبلة.

وأكد السبكي، أهمية تعزيز سبل التعاون وتبادل الخبرات في قطاع الرعاية الصحية بين مصر والدنمارك، لتعزيز قوة ومتانة العلاقات بين البلدين، ولافتًا إلى أهمية التعاون في مجال الرعاية الصحية ورقمنة الخدمات وتعظيم الاستفادة من الخبرات والكوادر البشرية، للارتقاء بمستوى منظومة الرعاية الصحية في البلدين، وزيادة الاستثمارات في مجال الرعاية الصحية بمصر.

ومن جانبه، أشاد السفير سفند أولينج، بجهود الدولة المصرية والطفرة النوعية في تطوير قطاع الرعاية الصحية، كما أشاد بإنجازات هيئة الرعاية الصحية في سرعة تطور قطاع الرعاية الصحية بمصر وما أحدثته خلال فترة قصيرة، وانعكاسات ذلك على جودة واستحداث الخدمات الطبية للمواطنين، ورقمنة الخدمات الصحية لتيسير الحصول عليها، وتدريب القوى البشرية لرفع كفاءتها، وتطبيق مفاهيم الحوكمة الإكلينيكية والتسجيل والاعتمادات الدولية للمنشآت الصحية لتحسين جودة الخدمات.

وأكد أولينج، أهمية التعاون مع الدولة المصرية في مجال الرعاية الصحية، لافتًا إلى حرص بلاده على تكثيف التعاون الثنائي بين البلدين، والاستفادة من الخبرات المصرية في مجال التغطية الصحية الشاملة ورقمنة الخدمات الصحية، فضلًا عن التعاون للاستثمار في مجال الرعاية الصحية بمصر.

وحضر اللقاء من جانب الهيئة العامة للرعاية الصحية، الدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذي للهيئة، والدكتور مجدي بكر، مستشار رئيس الهيئة للشئون الفنية، والدكتور أحمد حماد، مدير الإدارة العامة للمكتب الفني لرئيس الهيئة، والدكتور أحمد عاطف، المشرف العام على التعاون الدولي والعلاقات الخارجية بالهيئة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.