تعاون بين وزارة الهجرة ومؤسسة مصر الخير لتنفيذ مبادرة “اتكلم عربي”

السفيرة نبيلة مكرم: المبادرة تدعم البرامج التعليمية والأنشطة التثقيفية لأبناء المصريين بالخارج لتعزيز انتمائهم للدولة المصرية
محمد عبد الرحمن: من المهم تعريف الجاليات بالخارج بتاريخ وحضارة مصر وانجازاتها الحالية
وقعت وزارة الهجرة، ومؤسسة مصر الخير، بروتوكول تعاون مشترك بينهما، لتنفيذ المبادرة الرئاسية “اتكلم عربي” لأبناء المصريين بالخارج، والتي تم إطلاقها للحفاظ على الهوية المصرية وربط شباب المصريين بالخارج بالوطن، ليجيدوا التحدث باللغة العربية البسيطة وبلهجة مصرية، وذلك تزامنا مع الاحتفال بيوم اللغة العربية الذي يوافق الاحتفال به يوم 18 ديسمبر الجاري.
وتهدف مبادرة “اتكلم عربي” إلى تنمية المهارات اللغوية للمصريين بالخارج من خلال الإستماع والتحدث والقراءة والكتابة، وأيضا إعداد دليل تعليمي للآباء، فضلا عن الحفاظ على الهوية المصرية والتعريف بالمناسبات الوطنية، كما تهتم بضرورة اكتساب المتعلمين القدرة على الاتصال بالأهل والأصدقاء في مصر وخارج مصر من أجل زيادة الترابط بين الأبناء المصريين في مختلف الدول.
من جانبها، قالت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، إن مبادرة “اتكلم عربي” يرعاها الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث أصبحت المبادرة أحد المبادرات القومية للعمل على البث المباشر للأحداث المصرية الهامة سواء أحدث سياسية أو ثقافية أو رياضية أو فنية، موضحة أن هدف المبادرة يتضمن أيضًا بث المعلومات الصحيحة الخاصة بالشأن المصري، بالإضافة إلى التذكير والتعريف بالمناسبات الوطنية والدينية وتوقيتاتها.
وأضافت وزيرة الهجرة، أنه استمرارا لتضافر جهود الوزارة مع مؤسسات المجتمع المدني، فسيتم التعاون المشترك مع مؤسسة مصر الخير في المراحل التنفيذية للمبادرة الرئاسية “اتكلم عربي”، وذلك من خلال رعاية البرامج التعليمية والتثقيفية التفاعلية لأبناء المصريين بالخارج، مشيرة إلى أن الهدف من هذه البرامج هو تعزيز انتمائهم للدولة وتعريف كل مصري بالخارج برموز بلده الوطنية والتعريف بتاريخ وحضارة مصر، فضلا عن إلقاء الضوء على ما تشهده مصر من إنجازات حاليا ومشاريع ومبادارات قومية برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.
في سياق متصل، قال محمد عبد الرحمن نائب العضو المنتدب لمجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، إن تعاون المؤسسة مع وزارة الهجرة ضمن مبادرة “اتكلم عربي” ليس هو التعاون الأول، بل سبق وتعاونت الوزارة والمؤسسة في مبادرة شحن جثامين المصريين بالخارج وأيضا إطلاق مبادرة مراكب النجاة للحد من الهجرة غير الشرعية، فضلا عما يتم من تعاون مشترك في الخيم الرمضانية كل عام.
وأضاف عبد الرحمن ، أن مؤسسة مصر الخير لديها إيمان كامل بأهمية التعاون مع مؤسسات الدولة من أجل تنمية الإنسان والذي يعد هو المهمة الأساسية لمؤسسة مصر الخير، مؤكدا أن مبادرة “اتكلم عربي” تستهدف فئات المصريين بالخارج من أجل تحقيق الاتصال المباشر لهم مع الدولة المصرية وتعريفهم بكل ما يتحقق من إنجاز على أرض مصر وتقوية انتمائهم للبلد وحضارتها كي يجيدوا التحدث باللهجة المصرية.

تجدر الإشارة إلى أن المبادرة الرئاسية “اتكلم عربي” تستهدف الفئات العمرية من 3 إلى 6 سنوات كمرحلة أولى، ومن 6 إلى 12 سنة مرحلة ثانية، ومن 12 إلى 18 سنة مرحلة ثالثة، وذلك من أجل زيادة احتكاكهم باللغة العربية كي يكونوا قادرين على الإتصال بوطنهم مصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.