20 مارس.. افتتاح معرض القاهرة الدولي في دورته الـ52

أعلن سامي يونس، رئيس الهيئة المصرية للمعارض والمؤتمرات (EECA)، أنه يجري حاليا الانتهاء من الترتيبات النهائية لافتتاح معرض القاهرة الدولي في دورته الـ52، والمقرر عقده خلال الفترة من 20 إلى 29 مارس الجاري.

وقال “يونس” إن المعرض يعد أكبر حدث تجارى واقتصادى في منطقة الشرق الأوسط، حيث يقام على مساحة 28 ألف متر مربع، منها 17 ألف متر مربع في عدد 5 صالات عرض، و11 ألف متر مربع في منطقة العرض المكشوف.

وأضاف، أنه يشارك بمعرض هذا العام حوالي 300 شركة محلية وأجنبية يمثلون 6 دول، هي الكويت والسودان وأوغندا وغانا وبوركينا فاسو وكينيا، مشيراً إلى أن المعرض يضم منتجات ومعروضات في مجالات الصناعات الغذائية وصناعات الغزل والنسيج والملابس الجاهزة والسجاد والصناعات الكيماوية والأجهزة والأدوات المنزلية والصناعات الحرفية واليدوية.

وأوضح أن عدد من الدول الأجنبية ستشارك بفعاليات المعرض، كما تشترك وزارة الداخلية ممثلة فى مصلحة السجون للمرة الثانية بعدد من المنتجات فى مجالات الأثاث المكتبى والمعدنى والمنتجات اليدوية والسلع الغذائية والمنتجات الزراعية والحيوانية، مشيراً إلى حرص الهيئة على توفير كافة الخدمات اللوجيستية والأمنية بما يسمح بتيسير حركة المعرض والحفاظ على سلامة وأمن المواطنين ضيوف المعرض وعارضين لضمان خروج المعرض بالشكل الذي يليق باسم مصر.

وأردف يونس أن المعرض يسهم فى ترويج وتسويق المنتجات المصرية على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية خاصة فى ظل الحضور المكثف للعارضين المحليين وكذا ممثلي الدول الأجنبية، لافتاً إلى أنه من المتوقع أن يشهد المعرض هذا العام إقبالاً جماهيرى كبيراً، لاسيماً وأنه يعد المعرض الرئيسى الأكبر الذي تنظمه الهيئة المصرية العامة للمعارض والمؤتمرات سنوياً.

وأشار رئيس الهيئة إلى أنه تم تجهيز المعرض بكافة التسهيلات والخدمات المقدمة للزوار والتى تشمل منطقة جمركية للمعروضات الأجنبية وخدمات للنقل والتخليص ومراكز استعلامات إلى جانب ساحة انتظار للسيارات وأتوبيسات لنقل الزوار وكذلك منطقة ترفيهية للأطفال و12 كافيتريا، بالإضافة إلى تقديم 9 عروض فنية لفرق الفنون الشعبية خلال أيام المعرض.

ولفت إلى أنه تم نقل المعرض هذا العام من أرض المعارض إلى قاعة المؤتمرات لضمان تقديم خدمات أفضل للزائرين وتوفير فرص تسويقية وترويجية متميزة لكافة المنتجات المعروضة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.