وفاة فني تمريض بمستشفى النجيلة المركزي متأثرا بإصابته بـ”كورونا”

شهد مستشفى النجيلة المركزي المخصص لعزل حالات الإصابة بمرض فيروس كورونا، ثاني حالة وفاة من بين طاقم العاملين، بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأفادت مصادر، وأهالى بوفاة فني التمريض «السيد محمد المحسناوي» متأثرا بإصابته بالفيروس، كثانى حالة الوفاة الثانية، بعد أيام من وفاة ناجي صالح أمين المخزن في المستشفى.

جدير بالذكر أن طاقم عمل مستشفى النجيلة كان محل إشادة من قيادات وزارة الصحة والسكان، لنجاحهم في تحقيق نتائج مبهرة في علاج حالات الإصابة بفيروس كورونا منذ اليوم الأول لتسجيل أول إصابة في مصر، حيث كان المستشفى أول مكان تم اختياره لعزل مصابي كورونا في مصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.