وزير التعليم: الهدف من التطوير اعتماد الطالب على الفهم بدلًا من الحفظ

قال طارق شوقي وزير التربية والتعليم إن الوزارة اتخذت خطوات من أجل تطوير التعليم، سواء ببناء النظام الجديد وكذلك تطوير نظام التعليم القائم من خلال نظام الامتحانات الإلكترونية باستخدام التكنولوجيا دون تدخل بشرى لتحقيق العدالة والشفافية فلا مجال للغش والتسريب، والتي تساعد على قياس نواتج التعلم.

وأضاف شوقي، خلال مشاركته في ورشة عمل بعنوان “تطوير التعليم قبل الجامعي.. الامتحانات الإلكترونية”، وذلك بمقر حزب مستقبل وطن بالقاهرة الجديدة ، أن الهدف من التطوير أن يتعلم الطالب ويركز على فهم المادة وليس الحفظ، موضحا أننا نحتاج إلى صقل مهارة التفكير والإبداع لدى الطالب؛ حيث وضعنا أفلام ومراجع متعددة على بنك المعرفة المصري، والتي تعد أكبر مكتبة رقمية، لمساعدة الطالب على الفهم، وكذلك قامت الدولة بإمداد الطلاب بجهاز تابلت لتسهيل وصولهم للمعلومات ببنك المعرفة.

وأكد أن التطوير في التعليم الفني واضحًا جدًا، على سبيل المثال مدارس التكنولوجيا التطبيقية والتي تعد نموذج مبهر للتعليم المزدوج للشراكة بين الوزارة والشركات والمصانع ونتائجه مذهلة حتى أن الطلاب الأوائل قاموا بالتقديم فيها، مشيرًا إلى إنشاء هيئة لقياس الجودة بالتعليم الفني بمقاييس ألمانية، وأيضًا الاهتمام بتدريب معلمي التعليم الفني.

وأوضح أن رحلة مصر إلى مستقبل أفضل تضمن العديد من الخطوات للتطوير منها التوسع في إنشاء المدارس اليابانية، ومدارس IG الحكومية، والتعاقد على الفصول الذكية لحل مشكلة الكثافة وذلك باستخدام وحدة كاملة متعددة الاستخدامات ومتنقلة، فضلًا عن تجهيز مجمع متكامل لخدمة ذوى القدرات الخاصة.
وأشار إلى أن مصر بقيادتها السياسية مصرّة على اللحاق بالركب والوصول إلى التقدم من أجل مستقبل الطلاب، إيمانًا من الرئيس عبد الفتاح السيسي بتحقيق حلم مجتمع متعلم مفكر ومبدع، ومن هنا جاءت البداية بالاهتمام بتقديم تعليم يتميز بجودة عالية لأولادنا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.