هيئة المحطات النووية: الطاقه النووية لا غنى عنها فى تطوير الصناعة الوطنية

أكد الدكتور أمجد الوكيل، رئيس هيئة المحطات النووية، أن الطاقه النووية خيار أساسى لاغنى عنه للحفاظ على موارد الطاقة التقليدية من البترول والغاز الطبيعى، حيث أنها موارد ناضبة وغير متجددة بالإضافة إلى تعظيم القيمة المضافة من خلال هذه المصادر كمادة خام لا بديل لها فى الصناعات البتروكيميائية والأسمدة.

وأوضح الوكيل خلال المنتدى العربى الـ 5 حول آفاق توليد الكهرباء وإزالة ملوحة مياه البحر بالطاقه النووية، أن الطاقة النووية هى أحد مصادر الطاقة النظيفة وتلعب دورا بارزا كأحد الحلول الجوهرية لتقليل انبعاثات الكربون ولمجابهة ظاهرة الاحتباس الحرارى والحفاظ على البيئة.

وأضاف الوكيل أن الطاقه النووية، لها دور لا غنى عنه فى تطوير الصناعة الوطنية من خلال برنامج طويل المدى تتصاعد فيه نسب التصنيع المحلي في كل وحدة جديدة طبقاً لخطة واضحة وملتزم بها، مما سيحدث نقلة نوعية هائلة فى جودة الصناعة المصرية وإمكانياتها ويزيد من قدرتها التنافسية فى الأسواق العالمية.

وأشار الوكيل إلى أن مشروعات الطاقة النووية تعد من المشاريع العملاقة، مشيرا إلى أن الإستثمار في هذه النوعية من المشاريع يعطى انطباعا بالقوة والثقة فى الاقتصاد المصرى مما يسهم فى تحسين مناخ الاستثمار فى الدولة، حيث أن قطاع الطاقة يعد القاطرة لقطاعات اقتصادية متعددة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.