شيخ الأزهر معزيا والد الطالبة “أسماء”: سأتابع الأمر حتى ينال المجرم عقابه

 

أجرى الدكتورأحمد الطيب، شيخ الأزهر،اتصالا هاتفيا مساء اليوم الاثنين، ، بوالد الطالبة «أسماء الرفاعي السعيد عبدالحميد» الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية التمريض جامعة الأزهر، والتي عثر عليها مقتولة داخل الشقة التي كانت تقطنها بصحبة عدد من زميلاتها في منطقة مدينة نصر.

وأعرب شيخ الأزهر عن خالص التعازي لوالد وأسرة الطالبة الفقيدة، مؤكدا أنه سيتابع بنفسه الأمر حتى ينال المجرم عقابه، مشيرا إلى أن الأبنة الراحلة ضربت أروع الأمثلة في الجمع ما بين التفوق التعليمي والالتزام الأخلاقي والمثابرة والبر بأهلها، حيث كانت تقضي أشهر الصيف في العمل من أجل مساعدة أسرتها.

وأشاد “الطيب” بالجهود المكثفة التي بذلتها وزارة الداخلية وأجهزتها، ونجاحها في الكشف عن مرتكب تلك الجريمة النكراء، وسرعة القبض عليه، سائلًا المولى- عز وجل- أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يسكنها فسيح جناته ويلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.