محمد خطاب عضو مجلس ادارة غرفة مواد البناء: صناعة الزجاج شهدت طفرة غير مسبوقة خلال السنوات الماضية… ومصر تحولت من الاستيراد إلى تصدير الزجاج فى وقت قياسي    

كتب- عبد الحميد ابو الفضل

قال محمد خطاب عضو غرفة صناعة مواد البناء ورئيس شعبة الزجاج باتحاد الصناعات والعضو المنتدب لشركة سفنكس للزجاج، إن مصر تمتلك صناعة واعدة وطاقات انتاجية واستثمارات كبيرة فى مجال صناعة وانتاج وتصدير منتجات الزجاج بمختلف انواعها.

واضاف خطاب على هامش مشاركة سفنكس للزجاج بمعرض النوافذ والابواب والواجهات الزجاج والالومنيوم “Windoorex كراعي بلاتيني للمعرض الذى اقيم بمركز مصر للمعارض الدولية، أن صناعة الزجاج فى مصر تطورت بشكل لافت وغير مسبوق خلال سنوات قليلة واصبحت تعتمد كلياً على وفرت الخامات المحلية من الرمل الزجاجي والايادي العاملة المدربة.

وقال العضو المنتدب لشركة سفنكس للزجاج، أن مصر تحولت من دولة مستوردة قبل 2010 إلى دولة مصدرة لكافة اشكال صناعة الزجاج الآن بجانب قدرتها على تغطية احتياجات السوق المحلية ومتطلبات الصناعات المختلفة وفى توفير فرص عمل للشباب بمختلف المجالات التى تعتمد على الزجاج.

واكد ان سفنكس للزجاج تشارك للمرة التاسعة بمعرض Windoorex اكبر معرض للنوافذ والابواب والواجهات الزجاج والالومنيوم الذى اقيم بمركز مصر للمعارض الدولية كما انها راعي بلاتيني للدورة العاشرة للمعرض هذا العام بالاضافة إلي حرصها فى المشاركة والتواجد بقوة على صعيد المعارض الدولية المتخصصة كجزء من مسئولياتها فى الترويج للمنتج المصري وما وصلت إليه الصناعة المحلية من تطور ملحوظ حتي اصبحت تحظي بأهتمام من المشترين الدوليين لمختلف دول العالم.

وأكد رئيس الشعبة والعضو المنتدب لشركة سفنكس للزجاج أن السوق المحلية شهدت نمواً متزايد خلال السنوات الماضية من حيث زيادة حجم الطلب على الزجاج وعلى مستوي الانتاج والجودة ايضا نتيجة لتغير نمط الاستهلاك إلى الزجاج باعتباره عنصر اساسي وجمالي ومعماري هام خاصة فى المباني الحديثة بجانب ارتباطه بمختلف الصناعات وعلى رأسها التشييد والبناء وواجههات المباني والابواب والنوافذ وغيرها بالاضافة إلي صناعة السيارات.

وذكر أن شركة سفنكس الزجاج أول شركة مصرية تقوم بانتاج الزجاج العازل للحرار الموفر لاستهلاك الطاقة وبجودة وتكنولوجيا عالمية وهو ما يعكس نمو وتطور الصناعة فى مصر، لافتا أن الطلب على الزجاج العازل للحرار والموفر للطاقة فى تزايد نتيجة لوعي المستهلك بأهمية ترشيد الطاقة.

واشار إلى ان مصنع سفنكس بدء انتاج الزجاج وتصنيع كافة اشكاله محلياً فى 2010 وتبلغ استثمارات الشركة 200 مليون دولار، مشيراً أن الطاقة الانتاجية للمصنع 200 الف طن فى العام ويغطي احتياجات السوق المحلية بجانب والتعاقدات التجارية للشركة حيث يتم تصدر منتجات الزجاج المصري إلى الدول العربية ودول شرق المتوسط واوربا وامريكا.

واضاف خطاب إن شركته من اوائل الشركات التى ساهمت بقوة فى التوريدات المتخصصة فى مجالات الزجاج للمشروعات القومية للدولة منها العاصمة الادارية ومدينة العالمين الجديدة، لافتا إلىً أن الماسة المستخدمة في مجمع فندق الماسة بالعاصمة الجديدة من الزجاج المصري المصنع محلياً وبمثابة “بصمة” ورمز لشركة سفنكس للزجاج بالاضافة توريدات إلى مشروعات الاحياء الوزارية والسكنية بالعاصمة الجديدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.