مجهولون يطلقون النار على 4 من عناصر شرطة مدينة سان لويس الأمريكية

أفادت شبكة “سكاى نيوز” فى خبر عاجل، أن شرطة مدينة سان لويس في ولاية ميسورى الأمريكية أعلنت إطلاق النار على 4 من عناصرها.

وتستمر الفوضى والاحتجاجات في العديد من المدن الأمريكية بكل الولايات تقريبا، ظهرت أمس الاثنين دعوتان، اتسمت الأولى بالسلمية، وأطلقها شقيق جورج فلويد، فيما اتسمت الثانية بالقوة، وجاءت من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

دعا شقيق جورج فلويد، إلى السلام في شوارع الولايات المتحدة، قائلا إن الدمار “لن يعيد أخي على الإطلاق”.

وتستعد الولايات المتحدة لجولة أخرى من العنف على ما يبدو، وفي وقت تكافح فيه البلاد بالفعل بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد وما تسبب فيه من بطالة، حيث ارتفع عدد المطالبين بإعانات إلى أكثر من 40 مليون شخص.

تعرضت البلاد لمظاهرات غاضبة في الأسبوع الماضي في بعض الاضطرابات العرقية الأكثر انتشارا في الولايات المتحدة منذ الستينيات، مدفوعة جزئيا بوفاة فلويد، حيث خرج متظاهرون إلى الشوارع للتنديد بقتل الشرطة للمواطنين السود.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.