فى أول إجتماع للمجلس المشترك برئاسة “السكري”

“المصري الروماني” يدرس إنشاء شركة مساهمة للاستثمار والتجارة

أعلن الجانب المصرى بمجلس الأعمال المصرى الرومانى – أحد أهم مجالس الأعمال المشتركة بجمعية رجال الأعمال أنه يدرس مقترح بإنشاء شركة مساهمة للاستثمار وتعزيز التجارة مع رومانيا.

وأكد الدكتور أحمد السكرى رئيس الجانب المصرى بالمجلس، وعضو جمعية رجال الأعمال المصريين، أن الشركة الجديدة سيتم طرحها خلال الفترة المقبلة وهى شركة مساهمة مصرية ستعمل فى كل ما هو يتعلق بتعزيز الاستثمار والتجارة فى مصر ورومانيا.

جاء ذلك خلال أول إجتماع للجانب المصرى بالمجلس بعد تولي الدكتور أحمد السكري رئاسة المجلس خلفاً للمهندس حسن الشافعي.

أضاف السكري، أن خطة المجلس تستهدف خلال الفترة المقبلة جذب الاستثمارات الرومانية لمصر وتعزيز التبادل التجاري فى مختلف القطاعات، لافتا إلى أن المجلس يولى أهتماماً كبيراً بقطاعات الأدوية والسياحة والاسمدة والمبيدات.

ولفت إلى أن الصادرات المصرية كانت فى مقدمة أولويات السوق الرومانى قبل ثورة 25 من يناير خاصة فى قطاع الأدوية والخضروات، مشيراً إلى أن المجلس سيعمل على الترويج للمنتجات المصرية والعمل على جذب العديد الاستثمارات للسوق المصرية.

وأكد أن قطاع السياحة يأتى فى مقدمة أولويات خطة المجلس الجديدة حيث من يستهدف جذب 3 ملايين سائح رومانى لمصر بواقع 10% من إجمالى عدد السائحين البالغ عددهم من 20 إلى 30 مليون سائح.

ووجه السكري الشكر للمهندس حسن الشافعى الرئيس السابق للمجلس على الجهود التى بذلها، مشيراً إلى أن المجلس حقق نجاحات كبيرة على مستوى تعزيز العلاقات بين مجتمع الأعمال المصرى والرومانى وزيادة الاستثمارات المشتركة ونمو التجارة البينية إلا أن نتائج هذه الجهود قد لا تظهر حالياً نتيجة للظروف الاقتصادى فى مختلف الدول.

من جانبها قالت أمنية فهمى، نائب رئيس الجانب المصرى بالمجلس، أن العلاقات التجارية المصرية الرومانية تعد قوية للغاية وتاريخيها يرجع إلى 112 عاماً، مضيفة إلى أن هناك تعاون دائم بين مجتمع الأعمال فى البلدين منذ 2009.

واضافت أمنية فهمى، أن جمعية رجال الأعمال المصريين قامت بإعادة تفعيل وتنشيط إجتماعات المجلس بعد ثورة 25 من يناير نظراً لأهمية العلاقات التجارية والاستثمارية التى تربط البلدين وقام المجلس بتنظيم العديد من الزيارات الهامة، مشيرة إلى أن أهتمامات المجلس خلال الفترة المقبلة هو تحقيق أكبر استفادة ممكنة من العلاقات المتميزة بين البلدين فى زيادة حجم التجارة البينية و جذب استثمارات اجنبية فى مختلف القطاعات.

وقال المهندس حسن الشافعى عضو جمعية رجال الأعمال، أن الاقتصاد المصرى والرومانى فى تحسن مستمر ويدعو لتفاءل القطاع الخاص فى البلدين فى زيادة التجارة والاستثمارات.

وقال محمد يوسف، المدير التنفيذى لجمعية رجال الأعمال المصريين، أن الجمعية ستعد مذكرة تفصيلية بأهم التوصيات التى خرج بها منتدى الأعمال المصرى الرومانى وفى مقدمتها تيسير اصدار تأشيرات رجال الأعمال و إنشاء خط طيران مباشر لرومانيا لتسير حركة التجارة والاستثمار.

واضاف يوسف أن جميع توصيات منتديات المجلس التى عقدت فى بوخارست والقاهرة سيتم ارسالها إلى الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي لوضعها ضمن اجندة اللجنة المصرية الرومانية المشتركة  لحث اللجنة على النظر فى تفعيلها فى اقرب وقت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.