فرج عامر: جميعا أمام مسئولية مواجهة الفتاوى الإرهابية

كتب- محمد اشرف

قال “فرج عامر” فى بيان له، علينا جميعا أن نعى جيدا القضايا المهمة والكلمات الواضحة والحاسمة التى جاءت فى هذا الخطاب التاريخى ، لإنقاذ البشرية جمعاء من مخاطر من يسيئون للدين الاسلامى الحنيف والمتاجرة به وفى مقدمتها التأكيد الواضح الذى قال فيه الرئيس السيسى أن ديننا الحنيف علمنا بأنه لا إكراه في الدين، ليرسخ بذلك قيم التسامح وقبول الآخر

و.أكد المهندس محمد فرج عامر ، رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب ، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى ، وضع المجتمع بجميع مؤسساته وأفراده أمام مسئولياتهم التاريخية لمواجهة الأفكار الإرهابية والضالة والتكفيرية وذلك خلال استعراضه لخطابه التاريخى الذى القاه بمناسبة ذكرى ميلاد الرسول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

وأضاف عامر، أننا جميعا مسئولون أمام الله فى كل ما يتعلق بالقضايا التى جاءت فى خطاب الرئيس السيسى قائلا: أتمنى من أعماق قلبى أن يعى الرأى العام المصرى بجميع اتجاهاته وانتماءاته السياسية بعض الحروف والكلمات التى قال فيها الرئيس السيسى وبالنص “فعلى كل فرد منا أن يقف بكل صدق أمام مسئولياته، فكلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته، وتأتي في مقدمة تلك المسئوليات أمانة الكلمة، وواجب تصحيح المفاهيم الخاطئة، وبيان حقيقة ديننا السمح، وتفنيد مزاعم من يريدون استغلاله بالباطل، بالحجة والبرهان ” مؤكدا أن فهم وتطبيق هذه الكلمات على أرض الواقع سوف يجعلنا جميعا لدينا القدرة على مواجهة الارهاب والإرهابيين ومواجهة الفتاوى الارهابية والتكفيرية والمتطرفة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.