سفير مصر بنيوزيلندا: منفذ هجوم المسجدين يكره المهاجرين بشكل عام

قال طارق الوسيمي، سفير مصر في نيوزيلندا، إن هناك حالة ارتباك شديد تسود الجو العام بمدينة كرايستشيرش بعد الهجوم الإرهابي على المسجدين.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «إم بي سي مصر»، مع الإعلامي عمرو أديب، مساء الاثنين، أن هذه الحادثة تعد الأولى من نوعها في نيوزيلندا منذ إنشاء الدولة.

وتابع أن منفذ الهجوم لا يحمل ضغينة تجاه عقيدة معينة وإنما يكره المهاجرين بشكل عام، لذلك سيطالب بتأمين الكنائس أيضًا إلى جانب المساجد، تفاديًا لأي حوادث مشابهة ممكن أن يرتكبها اليمين المتطرف ضد المهاجرين.

وشهدت نيوزيلندا الجمعة الماضي، هجوم إرهابي على مسجدين بمدينة كرايستشيرش، أثناء إقامة الصلاة، ما أسفر عن استشهاد أكثر من 50 شهيدًا من بينهم 4 مصريين، وإصابة 50 آخرين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.