زاهي حواس يعلن اكتشاف مقبرة جديدة بوادي الملوك الغربي

أعلن الدكتور زاهى حواس العالم وزير الآثار الأسبق، عن اكتشاف مقبرة جديدة بوادى الملوك الغربى بمحافظة الأقصر “وادى القرود”، وتحمل المقبرة رقم 65، وتحتوى على عدد من المقتنيات، والأختام ، وأجزاء من شجر السنط، وخواتم للملك أمنحتب الثالث، وجارى اكتشاف تفاصيل باقى المقبرة .

كما أعلن عن اكتشاف، مدينة صناعية متكاملة، تضم أكثر من 30 ورشة لتصنيع الأخشاب والفخار والأدوات اللازمة لتجهيز مقابر وادى الملوك، وكذا العثور على تانك مياه صخرى لخدمة الورش والعاملين فيها ، ليؤكد الاكتشاف أن منطقة وادى الملوك الغربى كانت عبارة عن منطقة صناعية متكاملة لخدمة انشاءات مقابر الملوك .

وشهدت محافظة الأقصر، اليوم الخميس، زيارة مسئولى وزارة الآثار، والعالم الأثرى الشهير زاهى حواس، وذلك لمتابعة العمل للبعثات الأثرية التى بدأت عملها رسمياً فى الموسم الشتوى بمحافظة الأقصر، وكذلك الإعلان عن كشف أثرى جديد فى منطقتى وادى الملوك ووادى القرود غربى الأقصر.

ومن المقرر أن يستعرض حواس خلال زيارته اليوم، نتائج أعمال البعثة الأثرية المصرية التى يرأسها والتى تعمل فى منطقة الوادى الغربى، المعروف باسم “وادى القرود”، كما تعمل فى منطقة وادى الملوك التى تضم عشرات من مقابر ملوك مصر القديمة، ومن المرجع أن تكون مقبرة لسيدة شهيرة كانت متزوجة من الملك الصغير “توت عنخ آمون”.

وقالت مصادر بوزارة الآثار، إن البعثة الأثرية المصرية التى يرأسها العالم الكبير زاهى حواس، ستعلن عن اكتشافيين أثريين كبيرين فى المنطقتين اللاتى يجرى العمل داخلهما فى وادى الملوك ووادى القرود، وسيحضر الفعاليات عدد من مسئولى وزارة الآثار ومحافظة الأقصر، وسفراء وقناصل الدول الأوروبية، وكذلك وسائل إعلام دولية.

وانطلقت بمحافظة الأقصر، فى الأيام الماضية فعاليات الموسم الأثرى الجديد لعام 2019/2020، وتحت إشراف الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، وذلك بإعلان بدء عمل 5 خمس بعثات أثرية متنوعة لخدمة الحضارة الفرعونية، والتى تضم ثلاث بعثات مصرية، وبعثة أسبانية وأخرى أمريكية، للقيام بأعمال الحفائر والبحث عن الآثار الفرعونية فى جبانة طيبة القديمة بالبر الغربى لمدينة الأقصر الغنية بمئات المقابر وعشرات المعابد المصرية القديمة بصعيد مصر، وذلك فى بداية الموسم الأثرى الجديد بالبلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.