دونجا يدخل ترشيحات تدريب الأهلي.. وتكليف بوجلبان بتسويق كوليبالي

دخل البرازيلى كارلوس دونجا، المدير الفنى السابق لمنتخب البرازيل، دائرة المرشحين لتدريب فريق الكرة الأول بنادى الأهلى، خلفًا لباتريس كارتيرون الذى تمت إقالته عقب توديع البطولة العربية.
وتنتظر إدارة الأهلى معرفة شروط «دونجا» لتدريب الفريق، من أجل الدخول فى مفاوضات رسمية معه.

من جانبه، قال المدرب البرازيلى إنه يعلم الكثير عن كرة القدم المصرية منذ مباراة السيليساو مع الفراعنة فى ٢٠٠٩، ويعلم أن الأهلى من أكبر الأندية فى الشرق الأوسط، وشارك عدة مرات فى كأس العالم للأندية، ولكنه حتى هذه اللحظة لم يتلق أى عرض رسمى من إدارة القلعة الحمراء.

إداريًا، كلفت إدارة الكرة بالأهلى، التونسى أنيس بوجلبان، لاعب الأهلى السابق، بتسويق ساليف كوليبالى، مدافع الفريق فى الدورى التونسى، بعدما استقرت إدارة القلعة الحمراء على رحيل اللاعب خلال فترة الانتقالات الشتوية، لإفساح المجال للتعاقد مع لاعب إفريقى آخر.

كما كلفت إدارة الأهلى نادر شوقى، وكيل رمضان صبحى، بإقناع إدارة هيدرسفيلد الإنجليزى، بالموافقة على إعارة صبحى للأهلى بداية من فترة الانتقالات الشتوية المقبلة لمدة موسم ونصف الموسم.

ويعقد مجلس إدارة الأهلى اجتماعًا، اليوم، بفرع النادى بالشيخ زايد، لمناقشة عدد من الملفات الكروية والإنشائية، يأتى على رأس الملف الكروى اعتماد عقدى محمد محمود ومحمود وحيد، اللذين تم التعاقد معهما مؤخرًا من وادى دجلة والمقاصة على الترتيب، والوقوف على آخر مستجدات التعاقدات الجديدة، إضافة إلى بحث ملف المدير الفنى الجديد للفريق.

فى سياق متصل، اتفق سيد عبدالحفيظ، مدير قطاع الكرة بنادى الأهلى، مع الأنجولى جيلبرتو، الظهير الأيسر الأسبق بالفريق الأحمر، على التوسط لدى إدارة نادى أول أغسطس الأنجولى، وإقناعها بالموافقة على ضم لاعب الفريق صاحب الأصول البرازيلية جيرالدو دا كوستا، فى يناير المقبل، خاصة مع خروج فريقه من الدور التمهيدى لدورى أبطال إفريقيا، قبل أيام.

فى سياق آخر، قدم عبدالحفيظ تقريرًا لمحمود الخطيب، رئيس نادى الأهلى، خلال اجتماعه مع بيبو فى فيلته، عن صفقة الثنائى على غزال، الذى رحل عن وايتكابس الكندى، وعمرو طارق، المحترف ضمن صفوف نادى أورلاندو سيتى الأمريكى.

وقدم عبدالحفيظ تقريرًا جاء فيه أن محمد فضل، مدير التعاقدات، يرفض ضم «غزال» فى صفقة انتقال حر، بينما رشح «طارق» نظرًا لخبرته فى قلب الدفاع، وهو المركز الذى يعانى الفريق من ثغرة فيه، فما كان من «بيبو» إلا أن طلب عرض التقرير على محمد يوسف، المدرب المؤقت للفريق، ليختار بين اللاعبين الاثنين، وفقًا لرؤيته الفنية ومتطلبات الفريق.

وطالب الخطيب، مدير قطاع الكرة، بإعداد تقرير عن أزمة إبرام تعاقدات مع بعض صفقات تحت السن دون علم الإدارة، مثلما حدث مع حامد حمدان، اللاعب الفلسطينى الذى انتقل إلى بيراميدز، مشددًا على ضرورة فتح تحقيق فى هذا الملف، فى ظل خشيته من استغلال الوكلاء لعلاقاتهم ببعض مسئولى «القلعة الحمراء» لتمرير صفقات ضعيفة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.