دكتور محمود سيد أستاذ جراحه التجميل عضو الجمعية المصرية لجراحين التجميل و عضو الجمعية الأمريكية لجراحين التجميل

عمليات النحت ……هى تشكيل مناطق معينة في الجسم

‎مما لا شك فيه أن انتشار الاهتمام بالصحة العامة، وزيادة الرغبة في الظهور بمظهر صحي يتمتع برونق الشاب لأطول فترة ممكنة قد زاد من رغبة الكثيرين في الحصول على جسد مثالي، خالي من العيوب. والسمنة الموضعية من أصعب مشاكل السمنة التي قد تواجه أي شخص. فطرق تنظيم الغذاء التقليدية التي تستخدم للعناية بالجسم غالباً ما تفشل في علاج هذه الحالات…..لذا كان “لاهرام الصباح “هذا الحوار مع دكتور محمود سيد أستاذ جراحه التجميل …..والى نص الحوار .
‎** في البدايه حالات السمنة العامة التي تنجح في التخلص من وزن زائد كبير تخلف بعدها مشاكل الترهلات التي تتطلب شد الجسم.لكن أغلب الناس يبحثون عن نتائج سريعة فما هو رأى حضرتك ؟
‎***بصراحه عندما يتعلق الأمر بمشاكل السمنة.فهناك طرق سهله وهى عمليات النحت وهذه العمليات في الحقيقة مرغوبة من قبل النساء والرجال على حد السواء. فكما يمكن أن ترغب النساء في نحت الخصر لإبراز جماله، فغالباً ما يرغب الرجال في نحت عضلات بطن متناسقة توحي بالقوة مثلاً.
‎**ماهى طرق النحت السليمه والسريعه أيضا ؟
‎*** كانت تقنيات نحت الجسم قديماً تنحصر في الجراحات. أما الآن فهناك طرق متعددة لنحت الجسم بداية من نحت الجسم بالليزر أو بتقنيات الموجات فوق الصوتية، او حتى الأنواع الحديثة من جراحات نحت الجسم والتي تطورت كثيراً في وقتنا الحالي.


‎ما هي عمليات نحت الجسم؟**
‎عمليات نحت الجسم **هي عمليات تشكيل مناطق معينة في الجسم (أحياناً ما تصل إلى تنحيف الجسم كله) بالطريقة التي يرغب فيها مريض السمنةشرطا الا يزيد وزن المريض عن ٩٠ كيلو، وقد تكون النتائج المطلوبة بسيطة لا يرغب منها بأكثر من التخلص من “السيليوليت” (والذي يصعب التخلص منه بغير هذه الطرق.
‎ونحت الجسم يختلف عن الطرق التقليدية لعمليات شفط الدهون في انه يمكنه بسلاسة إبراز المعالم الجمالية للجسم، والوصول ببعض مناطق الجسم إلى الشكل المرغوب منها تماماً وليس مجرد تنسيق وزن الجسم. بل إن عمليات نحت الجسم تتطلب أحياناً ضبط تناسق وزن الجسم مع الطول أولاً قبل البدء في استخدام هذه التقنيات.
‎وعامة فإن أهم الطرق المشهورة في عمليات نحت الجسم كثيره منها
‎نحت الجسم بالليزر منخفض المستوى
‎وتعرف هذه التقنية أيضاً باسم الليزر البارد. والاسم التجاري المشهور له هو “زيرونا”. وهي عملية غير جراحية بالمرة، تستخدم فيها أشعة الليزر منخفض الطاقة لتفتيت دهون الجسم، وذلك في حالات بسيطة التي يكون بها دهون قليلة في منطقة او منطقتين علي الأكثر ،وتبدأ الدهون في الخروج من الجسم على مدى الأسابيع التالية للجلسة.
‎نحت الجسم باستخدام الموجات الصوتية


‎تعتبر هذه التقنية أيضاً تقنية غير جراحية، تستخدم فيها الموجات الصوتية عالية التردد لتفتيت الخلايا الدهنية في جلسة واحدة. يوضع الجهاز في هذه الجلسات على المناطق المراد تخسيسها
‎وماهى عمليات النحت تحت الجسم ؟**.
‎**العمليات الجراحية لنحت الجسم عمليات الليزر رباعي الأبعاد
‎هي تقنية يتم استخدام أشعة الفيزر عالية الدقة والتحديد للتخلص من الدهون ونحت شكل عضلات الجسم في حالتي الحركة والسكون. وهي تقنية جراحية تحتاج إلى ادخال “كانيولا” من خلال شق جراحي يبلغ طوله حوالي ½ سم تقريباً. وهذه التقنية عالية التطور وتعطي نتائج مبهرة عادة، فهي تعتبر من أكثر أنواع العمليات تطوراً في مجال نحت الجسم.


‎وتهدف إلى نحت شكل عضلات الجسم في حالتي الحركة والسكون. وهي تزيل أدق طبقات الدهون المختلطة بالعضلات. ونتائجها تمنح الجسم انسيابية الشكل، وتتضمن شد الجلد. ولا تحتاج إلا إلى جلسة علاجية واحدة تتراوح مدتها فيما بين ساعتين وست ساعات، يخرج بعدها المريض ليمر بفترة نقاهة لا تتجاوز 14 يوم يعود بعدها لممارسة حياته الطبيعية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

‎ما هي تكلفة عمليات نحت الجسم؟**
‎لا يمكننا بحال الحديث عن تكلفة عمليات نحت الجسم ككل، فكل نوع من هذه التقنيات يختلف في تكلفته عن الآخر. والحقيقة أن هذا الاختلاف يمكن أن نرجعه لاختلاف درجة تطور هذه التقنيات، وإلى حاجة بعضها إلى تدريب طويل ومتخصص للغاية للطبيب حتى يتمكن من إتقانه.
‎وبعض تقنيات نحت وشد الجسم هذه سريع المفعول للغاية، وبعضها يتطلب بعض الوقت، والخضوع لعدة جلسات قبل أن تبدأ النتائج النهائية في الظهور

‎** متى تظهرنتائج عملية نحت الجسم ؟
‎***تبدو النتائج ملحوظة بمجرد الانتهاء من الجلسة سواء كانت هذه الجلسة لأحد التقنيات غير الجراحية أو لتقنية الليزر الجراحي. النتائج في الظهور في الفترة التي تلي الجلسة ولمدة تصل في بعض الأحيان إلى ستة أشهر.
‎وعامة فإن عمليات نحت الجسم هذه تجميلية بالدرجة الأولى، يستمر فيها المريض حتى يشعر بالرضى التام عما حققه خلالها.
‎وأما مدى دوام النتائج بعد العملية، فإن هذا رهن باتباع نمط حياة صحي بالدرجة الأولى. فصحيح أن هذه العمليات تقدم حل فوري وسريع لعلاج سنوات من إهمال العناية بالجسم. إلا أنه ينبغي على الأقل اتباع نظام حياة متوازن، وممارسة رياضة المشي و تمارين عضلات البطن على الأقل لضمان أن تدوم النتائج. فالاستمرار في إهمال العناية بالجسم بعدها قد يتسبب في عودة مشاكل السمنة الموضعية للظهور على المدى الطويل.

‎** ماهى خطوات إجراء عملية نحت الجسم؟
‎**الخطوة الأولى في هذه العملية هي تقييم حالة المريض الصحية، والجسدية. واختيار التقنية الملائمة له بحسب المكان الذي يحتاج إلى نحت الجسم فيه.
‎ثم تقدم بعض الأماكن خدمة تخطيط الجسم للمريض، وتظهر له بعض الصور التوضيحية لشكل الجسم قبل وبعد إجراء جلسات نحت الجسم، وذلك بحسب الصورة التي يرغب المريض في الوصول إليها.
‎وبعدها يتم تحديد العدد التقريبي للجلسات التي يحتاجها المريض (والتي تكون جلسة واحدة في حالة عملية النحت بالليزر رباعي الأبعاد)
‎ثم تتم عملية الفيزر رباعي الأبعاد بتخدير موضعي، ولا يخضع المريض للتخدير الكلي إلا في حالة رغبته في ذلك. فالعملية تتم بدون ألم تقريباً.
‎ويتم عمل شق بطول ½ سم تقريباً في بعض الأماكن التي يتم عمل العملية من خلالها. ولا يترك هذا الجرح أية ندوب.
‎وتستخدم تقنية الليزر لإذابة الدهون وسحبها مما يقلل من الإصابة بالكدمات.
‎وتستغرق العملية فترة تتراوح بين ساعتين وست ساعات.
‎يمكن للمريض العودة للمنزل في نفس يوم إجراء العملية، وتتراوح فترة النقاهة بين ثلاثة أيام إلى أربعة عشر يوماً.

‎** هل هناك مخاطر ومضاعفات محتملة لعمليات نحت الجسم
‎**تعتبر عملية نحت الجسم بالليزر آمنة نسبياً، والمخاطر والمضاعفات المحتملة محدودة للغاية. ومع هذا فقد سجلت حالات إصابة بعدوى عقب عملية نحت الجسم، ويسهل علاج هذه العدوى بتناول المضادات الحيوية عن طريق الفم.
‎سجلت كذلك بعض حالات الحروق والالتهابات. وغالبا ما تنتج هذه الحروق والالتهابات عن نقص خبرة الطبيب المعالج باستخدام هذه التقنيات.
‎من المهم للغاية الالتزام بتعليمات الطبيب خلال فترة النقاهة، وتجنب التدخين تماماً. كذلك من المهم للغاية إخطار الطبيب بكل الأدوية التي يتناولها المريض سواء بوصفة طبية، أو بدون وصفة طبية. وهذا لتجنب أي مضاعفات يمكن أن تتفاقم بسبب تأثير أحد الأدوية التي يتناولها المريض.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.