بتوجيهات رئيس الجمهورية .. وزيرة الصحة : 29 مستشفى “نموذجي” تقدم خدمة طبية مميزة للمواطنين دون أعباء مالية

 

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اختيار 29 مستشفى في محافظات الجمهورية لتصبح مستشفيات نموذجية، تقدم أعلى مستويات الخدمة الطبية للمواطنين، دون أي أعباء مالية اضافية عليهم، جاء ذلك خلال اجتماعها التحضيري اليوم، تمهيداً لإطلاق المشروع القومي للمستشفيات النموذجية، بحضور عدد من قيادات الوزارة.

 

يأتي ذلك في اطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي لإحداث تغيير ملموس لدى المواطنين في تحسين الخدمات الصحية المقدمة لهم بالتزامن مع الاجراءات التي تتم في سياق خطة التطبيق المرحلي لقانون التأمين الصحي الجديد.

 

أوضحت وزيرة الصحة والسكان انه تم اختيار مستشفى في كل محافظة لتكون مستشفى نموذجية، واختيار مستشفيي بمحافظتي القاهرة والاسكندرية، تقدم الخدمة الثلاثية وهي أعلى خدمة يمكن أن تقدم للمريض في المستشفى، مشيرةً الى أن تلك المستشفيات سيكون بها جميع التخصصات مثل جراحات القلب المفتوح وزراعة النخاع والكلى والكبد، والمخ والأعصاب، والتخصصات الجراحية الدقيقة وتقدم كافة الخدمات الطبية.

 

وأضافت “زايد” انه سيتم اعتماد تلك المستشفيات طبقاً للمعايير المصرية بما سيحقق تقديم الخدمة الطبية بجودة عالية.

 

ومن جانبه كشف الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان عن أسماء المستشفيات الـ 29، وهم مستشفيات الزهور ببورسعيد والسويس للتأمين الصحي بالسويس، والاسماعيلية العام بالاسماعيلية، وبني سويف العام ببني سويف، ومستشفيي سمالوط العام والمنيا للتأمين الصحي بالمنيا، ودمياط التخصصي، وبنها للتأمين الصحي بالقليوبية، والغردقة العام، ودمنهور التعليمي بالبحيرة، ومطروح العام.

 

وأشار “مجاهد” الى انه تم اختيار مستشفيي شرق المدينة وجمال عبدالناصر بالاسكندرية، وقنا للتأمين الصحي بقنا، ومبرة أسيوط للتأمين الصحي بأسيوط، والهلال للتأمين الصحي بسوهاج، والخارجة بالوادي الجديد، والاقصر الدولي بالاقصر، والمجمع الطبي للتأمين الصحي بالغربية، وشبين الكوم التعليمي بالمنوفية، بالإضافة الى مستشفى العريش العام بشمال سيناء، والطور بجنوب سيناء، والعجوزة بالجيزة، ومستشفيي أحمد ماهر التعليمي ومعهد ناصر بالقاهرة، والمنصورة الدولي بالدقهلية، والأحرار التعليمي بالشرقية، وكفر الشيخ العام، والفيوم للتأمين الصحي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.