الهند تسجل 62 وفاة جديدة بكورونا و1543 إصابة خلال 24 ساعة

أعلنت وزارة الصحة الهندية، اليوم الثلاثاء، تسجيل 62 وفاة جديدة بفيروس “كورونا ” و1543 إصابة، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، ليبلغ إجمالى الوفيات 934 حالة وفاة، والمصابين 29 ألفا و435 إصابة، وذكرت صحيفة “تايم أوف إنديا” الهندية، أن 6 آلاف 869 شخصا خرجوا حتى الآن من المستشفيات بعد تحسن صحتهم.

وكانت وزارة الصحة الهندية قد سجلت، أمس الاثنين، 1396 حالة إصابة جديدة بفيروس “كورونا ” المستجد، بينما تم تسجيل 48 حالة وفاة.

وأعلنت الحكومة الهندية، في 25 مارس الماضي، الإغلاق في أنحاء البلاد؛ لاحتواء انتشار الفيروس، وتم تمديد الإغلاق حتى الثالث من مايو المقبل.
وقال رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودى ، إن الإغلاق بسبب الوباء قد يستمر إلى ما بعد الثالث من مايو في المناطق التي عرفت بأنها “نقاط ساخنة ” لتفشي جائحة “كورونا”.

وكان ناريندرا مودى، رئيس الوزراء الهندى، أكد أن بلاده ستولى اهتمام للتعاون مع اندونيسيا للتعامل مع التحديات التي فرضها عليهم فيروس كورونا المستجد من الناحية الصحية والاقتصادية، وقال “مودي” في تغريدة له عبر “تويتر”، اليوم الثلاثاء، قائلا: ” كجيران بحريين وشركاء استراتيجيين شاملين، سيكون التعاون الوثيق بين الهند وإندونيسيا مهمًا للتعامل مع التحديات الصحية والاقتصادية التي تفرضها هذه الأزمة العالمية”.

وكان قد ناشد رئيس الوزراء الهندى ناريندرا مودى المواطنين الامتثال للإجراءات التى تفرضها الدولة في مسعى للسيطرة على تفشي فيروس كورونا، والحفاظ على معايير التباعد الاجتماعى، وحذر مودى المواطنين -خلال خطابه الإذاعى الشهري الذي نقلته قناة “أنديا تى فى”، من الاعتقاد بأنه تم السيطرة على الأوضاع فى البلاد، مطالبًا المواطنين بمواصلة النضال مع الحكومة للحد من تفشي الفيروس، وتوخي الحذر، والامتثال بشكل كامل للإجراءات الاحترازية التى تعلنها الحكومة.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو (كوفيد-19) ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة “ووهان” الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.