«المعهد المصرفي» يعقد ورشة عمل لشرح «نموذج كيركباتريك للتقييم»

قام المعهد المصرفي المصري “الذراع التدريبي للبنك المركزي المصري” باستضافة الخبير المعروف جيم كيركباتريك، الشريك المؤسس لشركة كيركباتريك بارتنرز، في ورشة عمل متخصصة على مدار يوم كامل لشرح أحد أشهر المنهجيات الدولية الخاصة بتقييم التدريب المهني والمعروف باسم “نموذج كيركباتريك للتقييم”.

وقال عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد، بحسب بيان من المعهد اليوم: “يأتي تنظيم ورشة العمل في ضوء دور المعهد في تطبيق أفضل الممارسات الدولية في مجال التدريب والتعليم، مضيفاً أن الاستعانة بالدكتور جيم كيركباتريك جاءت لما لديه من خبرة واسعة في وضع استراتيجيات متطورة في التدريب والتقييم لتحديد البرامج التدريبية المطلوبة للعاملين بالإضافة إلى كيفية إجراء تحليل وتقييم موضوعي لنتائج تلك البرامج ومدى استفادة العاملين منها وانعكاسها على أدائهم و سلوكياتهم في العمل.

من جانبها، أكدت الدكتورة علا الخواجة، مدير إدارة البحوث والتوعية في المعهد المصرفي المصري، على أهمية التقييم الفعّال لجودة ومخرجات كافة البرامج التدريبية التي يتم تقديمها للعاملين في القطاع المالي و المصرفي للتأكد من تحقيق النتائج والأهداف المرجوة منها”.

وحضر ورشة العمل مديري وممثلي البنوك المصرية العامة والخاصة من إدارات التدريب والموارد البشرية، بالإضافة إلى ممثلي البنك المركزي المصري.

جدير بالذكر أن Dr. Donald Kirkpatrick قام بإنشاء نموذج كيركباتريك للتقييم في منتصف الخمسينات، وقام الدكتور جيم كيرباتريك، بتطويره في عام 2010 ليكون أكثر قابلية للتطبيق في بيئة العمل نظرا لخبرته في مساعدة المحترفين لتعظيم الاستفادة من نتائج برامج التدريب ومبادرات تطوير كفاءة العاملين وتقييمها بشكل علمي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.