القمر يقترن بالمريخ الليلة فى ظاهرة تُشاهد بالعين المجردة

يرصد بسماء المنطقة العربية الليلة وقوع القمر قرب المريخ “الكوكب الأحمر” فى قبة السماء فى ظاهرة مشاهدة بالعين المجردة، ومن المتوقع أن المريخ سيعود ليكون فى أقرب نقطة من الأرض فى أكتوبر العام المقبل 2020.

وقالت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها، إنه من المعروف أن الأرض تستغرق سنة لتكمل دورة واحدة حول الشمس فى حين أن المريخ يستغرق سنتين، وكان العام الماضى 2018 من الأعوام المثالية لرصد الكوكب ولكن ليس هذا العام 2019.

وتابع التقرير أن المريخ ضعفت إضاءته مقارنة بما كان عليه فى الفترة من 7 يوليو إلى 7 سبتمبر 2018 عندما فاق لمعانه كوكب المشترى رابع ألمع جسم بعد الشمس والقمر والزهرة فى حدث نادر لن يتكرر مرة أخرى إلا فى العام 2035 لنرى ذلك السطوع الاستثنائى، لذلك حاليا يظهر المريخ كنقطة ضوئية حمراء متوسطة اللمعان ولكن ليس مثل لمعان نجم الدبران.

ومثل القمر فإن المريخ يتحرك نحو الشرق فى قبة السماء أمام المجموعات النجمية فى دائرة البروج ولكن بشكل أبطأ من القمر، وبنهاية الشهر يُرصد المريخ يمر بحوالى 3 درجات جنوب عنقود الثريا وبعد اسبوعين سيقع بحوالى 7 درجات شمال نجم الدبران فى منتصف أبريل المقبل.

وبعد ذلك بفترة ليست طويلة سيختفى المريخ من سماء المساء، حيث ستكون الشمس واقعة بين الكرة الأرضية والكوكب الأحمر استعدادا لانتقاله إلى سماء الفجر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.