الرئيس الأفغاني: الإفراج عن ثلاثة سجناء من طالبان مقابل إطلاق سراح أستاذين جامعيين

قال الرئيس الأفغاني أشرف عبدالغني اليوم الثلاثاء إن الحكومة ستفرج عن ثلاثة سجناء كبار من حركة طالبان مقابل إطلاق سراح أستاذين جامعيين كانت الحركة المسلحة اختطفتهما عام 2016.

ونقلت وكالة أنباء (خاما برس) الأفغانية عن تصريح عبدالغني، قوله في مؤتمر صحفي إن الحكومة ستفرج عن الأسرى بعد التوصل إلى استنتاج مع حلفائها الدوليين.

وأضاف الرئيس الأفغاني أن السجناء الذين سيفرج عنهم من سجن باجرام هم أنس حقاني وعبد الرشيد ومالي خان.

وكانت حركة طالبان قد خطفت الأستاذين، وهما الأمريكي كيفين كينج والاسترالي تيموثي ويكس في أغسطس 2016 من الجامعة الأمريكية في أفغانستان بالعاصمة كابول.

يأتي ذلك في وقت تواترت فيه الأنباء في وقت سابق حول خطط الحكومة الأفغانية للإفراج عن أنس حقاني واثنين آخرين من كبار قادة طالبان في مقابل إطلاق سراح محاضرين من الجامعة الأمريكية في أفغانستان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.