الداخلية تنشر رجالها في الشوارع لمواجهة الأمطار والأحوال الجوية

انتشرت الخدمات الأمنية بوزارة الداخلية في كافة ربوع البلاد بالشوارع والميادين العامة للتعامل مع سوء الأحوال الجوية والطقسية، وتسير حركة الطرق، في الشوارع، وبالرغم من غزارة الأمطار إلا أن رجال الداخلية يؤدون عملهم بإخلاص أسفل مياه الأمطار.

وكانت المرور شدد على ضرورة ترك مسافة الأمان الواجبة بين سيارتك والآخرين بحيث لا تقل عن 4 أمتار لكل 10 كم فى السرعة من “40 – 50 مترا” بسرعة 100 كم، مع تشغيل المساحات بصفة مستمرة لضمان وضوح الرؤية، وتجنب السرعات الجنونية اثناء القيادة على الطرق، وتم التنسيق مع إدارات المرور على مستوي الجمهورية، برئاسة اللواء علاء متولي مدير الإدارة العامة للمرور، بالدفع بسيارات الإغاثة المرورية لمواجهة إي أعطال والدراجات البخارية والاوناش، والتواجد المروري علي الطرق، ناتجة عن هطول الأمطار وسحب اى كثافات مرورية من الطرق.

وخصصت غرفة العمليات والاتصال، برقم الإغاثة (01221110000) لمواجهة أي أعطال أو حوادث، وتهيب الإدارة العامة للمرور قائدي السيارات الالتزام بتعليمات رجال المرور حفاظاً علي سلامتكم.

وكانت الدكتورة إيمان شاكر مدير مركز الاستشعار عن بُعد بالهيئة العامة للأرصاد الجوية ، حذرت من زيادة شدة وغزارة الأمطار والرياح في الساعات المقبلة ، وتشكيل السيول مع نهاية اليوم على المناطق الجبلية ، مشيرة إلى بدء العواصف الترابية جنوب البلاد حاليًا حيث تأثرت الرؤية الأفقية بشكل كبير ما استدعى غلق الطرق هناك.، وقالت إن سرعة الرياح ستكون شديدة وتصل إلى 60 كيلو متر في الساعة، وأن المناطق المكشوفة والصحراوية هي الأكثر تأثرًا بالعواصف الترابية.

ونفت مدير مركز الاستشعار عن بُعد بالهيئة العامة للأرصاد الجوية ، في مداخلة تليفزيونية اليوم الخميس ، تعرض البلاد لأى أعاصير قائلة: ” لا يوجد شيء اسمه عاصفة التنين وما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي لا أساس له من الصحة ومفيش أى أعاصير ستضرب البلاد “، موضحة أن ما تتعرض له البلاد الآن هو حالة شديدة من عدم الاستقرار نتيجة منخفض جوى متعمق بقيم ضغط منخفضة للغاية ما يؤدى إلى سقوط أمطار غزيرة على مناطق متفرقة بأنحاء الجمهورية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.