«التضامن»: الانتهاء من «الدعم النقدى الموحد» خلال الشهر الحالى

قالت نائبة وزيرة التضامن للحماية الاجتماعية نيفين القباج، إنه من المقرر انتهاء الوزارة من وضع مسودة مشروع قانون الدعم النقدى الموحد الشهر الحالى، حيث تعمل الوزارة على دمج معاشات الدعم النقدى فى قانون موحد.

وأشارت القباج إلى أن مشروع القانون الجديد سيحول كل المستفيدين من معاشات الضمان الاجتماعى تدريجيا لمعاشى تكافل وكرامة، مضيفة أن الفئات المستحقة لمعاش الضمان الاجتماعى ولم تكن مستحقة فى تكافل أو كرامة سيتم إدراجها تحت أى منهما سواء كان «تكافل أو كرامة».
ولفتت قباج إلى أن كل معاش يتم استحقاقه على أساس فردى سيندرج فى القانون الجديد تحت معاش كرامة، والمعاش الذى يكون استحقاقه على أساس أسرى سيندرج تحت معاش تكافل.

وفى سياق آخر، أكدت وزيرة التضامن، أنه لا بد من تجهيز ملف طبى كامل لكل حالة من الأطفال وكبار السن المتواجدين فى دور الرعاية الاجتماعية، وإحالتها لتلقى العلاج اللازم، مطالبة بضرورة تشديد الرقابة والمتابعة على مؤسسات الرعاية الاجتماعية التابعة للوزارة والتى تم تطويرها بالتعاون مع صندوق تحيا مصر للحفاظ عليها وضرورة قيام الصيانة الدورية.

وطالبت والى خلال اجتماعها، أمس؛ اللجنة التنفيذية لبرنامج حماية الأطفال بلا مأوى، منظمات المجتمع المدنى بتعزيز التعاون والمساهمة مع الوزارة فى تنفيذ خطتها الخاصة بالأطفال بلامأوى والمشردين والاستعانة بمكلفى الخدمة العامة لمعاونة البرنامج فى تنفيذ الخطة الخاصة بمكاتب التوجيه الأسرى.
من ناحية أخرى، كشفت لجنة الكشف المبكر عن تعاطى المواد المخدرة التابعة لصندوق الإدمان وعلاج التعاطى والمخدرات على 1900 سائق، خلال الفصل الدراسى الحالى فى محافظات القاهرة والجيزة والشرقية والغربية والدقهلية والمنيا.

وأظهرت النتائج تعاطى 40 سائقا للمواد المخدرة منهم 26 حالة حشيش و11 ترامادول و3 مورفين، وتقوم اللجنة بتنفيذ العديد من حملات الكشف على سائقى الحافلات المدرسية طوال الفصل الدراسى الحالى، ويتم تحرير محاضر لمن يثبت تعاطيه للمواد المخدرة وإحالتهم للنيابة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.
وقالت وزيرة التضامن غادة والى، إنه يتم الكشف على السائقين جنائيا مع أقسام الشرطة بعد اكتشاف وجود بعض السائقين الذين يعملون فى المدارس خلال الفترة الماضية عليهم أحكام فى قضايا نصب وسرقة بالإكراه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.