ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا فى الولايات المتحدة إلى 614 ألف حالة

تخطت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” فى الولايات المتحدة حاجز الـ600 ألف حالة، حيث وصلت إلى أكثر من 614 ألف حالة، وفيما تم تسجيل أكثر من 26 ألف حالة وفاة، ووصل عدد حالات الشفاء إلى أكثر من 38 ألف حالة، وذلك وفق موقع ورلد ميترز.

وفيما يواصل فيروس كورونا المستجد الانتشار وحصد الأرواح، رغم الاجراءات الوقائية والاحترازية التى تحرص عليها الدول لمواجهة انتشاره، وتخطى عدد المصابين بالفيروس حول العالم حاجز المليونين، ويقترب عدد المتعافين المسجلين من النصف مليون، مقابل أكثر من 126 ألف حالة وفاة بسبب هذا الفيروس.
أظهرت بيانات جديدة للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن أكثر من نصف المصابين بفيروس كورونا من العاملين في مجال الرعاية الصحية التقطوا الفيروس على الأرجح من خلال التعامل مع مرضى مصابين أو زملائهم.

وتسلط النتائج الضوء على ضرورة تحسين سبل الحماية لمن يعملون في الصفوف الأمامية من الإصابة بالعدوى في الوقت الذي تواجه في المستشفيات حشودا من المرضى المصابين بمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد.

وقال باحثون في التقرير الأسبوعي للمراكز الأمريكية بشأن المرضى والوفيات إنه يجب فحص العاملين في مجال الرعاية الصحية لمعرفة إن كانوا يعانون من ارتفاع في درجة الحرارة أو من أعراض إصابة بالجهاز التنفسي في مستهل نوبات عملهم. وأضاف التقرير أنه يجب أيضا إعطائهم الأولوية في الفحوصات الخاصة بالكشف عن فيروس كورونا وأن يتم تزويدهم بمعدات الوقاية الشخصية الملائمة وتدريبهم على استخدامها وحثهم على عدم العمل إذا شعروا بأي أعراض مرضية.

يذكر أن فيروس كورونا قد ظهر للمرة الأولى، أواخر العام الماضى داخل مدينة ووهان الصينية ومنها انتقل إلى باقى المدن الصينية ثم إلى كافة دول العالم، ويسابق العلماء والباحثين فى مختلف الدول جهودهم من أجل التوصل إلى لقاح أو علاج فعال لهذا الفيروس فى أسرع وقت ممكن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.