اتحاد قيادات المرأة العربية يعقد “مؤتمر عن بعد” لبحث آثار كورونا المتوقعة على الاقتصاديات والصناعات التحويلية العربية

تحت رعايةإتحاد قيادات المرأة العربية والإتحاد العربى لتنمية الصادرات الصناعية يعقد غدا  الخميس “مؤتمرعن بعد “ WEBINAR جائحة فيروس كورونا المستجد – كوفيد 19 الأثار المتوقعة على الاقتصاديات والصناعات التحويلية العربية وذلك بمشاركة كلا من السفير عبد المنعم محمد أمين عام الإتحاد العربى لتنمية الصادرات الصناعية ورئيس المؤتمر والدكتورة  بدرية سليمان رئيس إتحاد قيادات المرأة العربية والسفيرالدكتور كمال حسن علي مساعد الأمين العام للقطاع الاقتصادى بجامعة الدول العربية والمستشار  عدلي حسين
رئيس لجنة الشراكة الأورو متوسطة ومحافظ القليوبية والمنوفية سابقا والدكتور  شريف دلاور الخبير الإقتصادي والمهندس ابراهيم العربى رئيس الإتحاد العربي للغرف التجارية والمهندس محمد الخشن رئيس مجموعة إيفروجروا للأسمدة والأستاذ محمد الكمالى نائب رئيس الإتحاد العربي لتنمية الصادرات الصناعية بدبي  والأستاذة زهرة المعافرى الرئيس التنفيذي لإحدى الشركات بالمغرب  والدكتور اشرف عبد الرافع المدير التنفيذي لإتحاد الجامعات الأفروآسيوية والدكتور محمد مغاورى نائب وزير التجارة والصناعة  والدكتورة موني عبدالله رئيس مجلس إدارة IPG. والدكتورة ريهام العاصي رئيس الإتحاد العربي للتنمية المستدامة.

وقالت الدكتورة “صباح الحكيم” المتحدث الرسمي لأمانة إتحادقيادات المرأة  ان المؤتمر سوف يناقش علي مدار ثلاث ساعات ” اون لاين” بعض القضايا الاقتصادية الهامة  و تحديات وفرص أمام الإقتصادات العربية. وكذلك يناقش الكورونا وتأثيرها على سوق الأسمدة.

وأضافت “الحكيم” ان المؤتمر سوف يتطرق الي تداعيات جائحة كورونا على القطاعات الإقتصادية العربية بصفة عامة والصناعات  التحولية بصفة خاصة ودور رجال التجارة والصناعة في إدارة أزمة الكورونا اقتصاديا وكذلك الفرص التي خلفتها أزمة كورونا ودور الجامعات في إدارة الأزمات وتحقيق التنمية وأيضا
مواقف والسلوك والإجراءات التي يمكن أن تساعد البلدان العربية في مكافحة والتحضير لتقليل المشاكل الصحية والإقتصادية الناتجة من COVID-19 وأيضا يتطرق المؤتمر إلى المسئولية الإجتماعية لمواجهة الآثار السلبية الناجمة عن فيروس كورونا بالتوافق مع احتياجات المجتمع وسوف يدير المؤتمر الدكتورة “هالة عدلى حسين” الأمين العام للإتحاد قيادات المرأة العربي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.